الأحد 21 أبريل 2024 الموافق 12 شوال 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
حوارات

الحصول على قطعة أرض في السخنة بمساحة 65 فدانًا

الرئيس التنفيذي لشركة «وادي دجلة للتنمية العقارية»: نستهدف تحقيق 4.6 مليارات جنيه مبيعات في 2024

الثلاثاء 27/فبراير/2024 - 11:57 ص
 ريمون عهدي الرئيس
ريمون عهدي الرئيس التنفيذي وادي دجلة للتنمية العقارية

تتبنى شركة «وادي دجلة للتنمية العقارية» خطة توسعية على صعيد حجم أعمالها خلال عام 2024 عبر التوسع في الإنفاق الاستثماري لتسريع وتيرة الإنشاءات في مشروعاتها والالتزام ببرنامج تسليم الوحدات، بالتوازي مع مواصلة النمو في حجم المبيعات بمشروعات الشركة وتنمية محفظة الأراضي.

2.6 مليار جنيه مبيعات الشركة في 2023 بزيادة سنوية 73.3%

وكشف ريمون عهدي  الرئيس التنفيذي لشركة «وادي دجلة للتنمية العقارية» – في حديث مع «أصول مصر» عن مستهدفات الشركة خلال العام الجاري، والإنجازات التي حققتها في عام 2023، التي أظهرت صلابة الشركة وقدرتها على تسجيل نمو على صعيد مؤشرات الاستثمارات والمبيعات والتسليم.

 ريمون عهدي  الرئيس التنفيذي وادي دجلة للتنمية العقارية

التوسع في الاستثمارات ومعدلات التسليم

التخطيط لتسليم 1500 وحدة العام الجاري

في مستهل حديثه قال عهدي إن الخطة التوسعية للشركة تستند إلى عدة محاور، يأتي في مقدمتها زيادة الإنفاق الاستثماري في محفظة المشروعات، ومواصلة تسريع وتيرة تنفيذ الإنشاءات والتسليم بعد أن نجحت الشركة العام الماضي في ضخ نحو 1.5 مليار جنيه في عمليات الإنشاء.

وأوضح أن «وادي دجلة للتنمية العقارية» أحرزت تقدمًا كبيرًا في معالجة تراكم أعمال البناء لديها، الذي تفاقم بسبب آثار الوباء وتداعياته.

وأضاف الرئيس التنفيذي للشركة أن «وادي دجلة» نجحت في تسليم 2350 وحدة حتى الآن، مع التخطيط لتسليم 1500 وحدة إضافية بحلول نهاية العام الجاري، بما يتماشى مع هدف الانتهاء تمامًا من الأعمال المتراكمة بحلول عام 2026.

وأشار إلى أن هذا النجاح في تنفيذ المشروعات والتسليم يعزز تحقيق زيادة كبيرة في إيرادات الشركة.

تنمية محفظة المبيعات

وعلى صعيد المبيعات كشف عهدي عن استهداف تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 4.6 مليارات جنيه هذا العام 2024، وذلك بعد أن حققت خلال العام الماضي 2023 مبيعات بقيمة 2.6 مليار جنيه مقارنة بمبيعاتها في العام الأسبق 2022 التي وصلت إلى 1.5 مليار جنيه بنسبة نمو 73%.

وأضاف أن إطلاق مشروع «كلوب تاون» وتوسيع مشروع «مورانو» ساهما بشكل كبير في هذا الإنجاز.

مشروع «كلوب تاون»

وعن مشروع «كلوب تاون» أوضح الرئيس التنفيذي لشركة «وادي دجلة» أن مشروع «كلوب تاون» جاء بمفهوم جديد في المشروعات المتعددة الاستخدامات، ليدمج بسلاسة بين جودة الحياة المتسمة بالراحة والرفاهية وبين الحياة الرياضية التي تأتي مع أندية «وادي دجلة».

فيما أشار إلى أن مشروع «مورانو» المعروف بقربه من القاهرة يوفر فرصة العيش بالقرب من أحد شواطئ العين السخنة الجميلة لسكانه.

وأكد عهدي أن النجاح السريع لمشروعاتنا الجديدة يعكس نهجنا الجديد في التطوير، مدفوعًا بالتصميم الذي يركز على احتياجات وراحة العملاء، ويستفيد من خبرة الشركات التابعة لنا بوصفها جزءًا من شركة قابضة.

تنمية محفظة الأراضي

من جهة أخرى كشف عهدي عن أن «وادي دجلة» حصلت على قطعة أرض جديدة مؤخرًا في العين السخنة بمساحة 65 فدانًا، في ضوء حرص الشركة على تنمية وتنويع محفظة الأراضي والتوسع الدائم في السوق المصرية.

إستراتيجية الشركة

إستراتيجية الشركة ترتكز على الكفاءة والنمو المستدام

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة «وادي دجلة للتنمية العقارية» أن إستراتيجية الشركة لا تركز على النمو، بل تتمحور حول بناء شركة تتمتع بالكفاءة وقابلية النمو بشكل مستمر، ولتحقيق ذلك يجب أن نركز على أن نصبح أفضل.

وتابع: «يُعَدُّ هذا التركيز الداخلي الثابت جزءًا لا يتجزأ من خطة الشركة لتعزيز قدرتها على تحمل التقلبات الاقتصادية ومواءمة خطط المبيعات المستهدفة مع سياسة حكيمة تتمثل في إطلاق عدد محدود من الوحدات لكل مشروع للبيع».

شراكة إستراتيجية بين «وادي دجلة» وSubsbase لتحفيز التكامل الرقمي

وأضاف عهدي أن تلك السياسة تهدف إلى الحماية من الخسائر المحتملة الناجمة عن تأثير التضخم، وتتضمن استمرار خطتنا لتنفيذ التزاماتنا بأهم الأولويات.

تسليم 1600 وحدة في 2023 مقارنة بـ 750 خلال 2022

وأشار إلى أن تفاني شركة «وادي دجلة للتنمية العقارية» في تنفيذ تلك الإستراتيجية قد أثمر عن نتائج مهمة على الرغم من التحديات التشغيلية، ومنها الحاجة إلى تعديل التوقعات الأولية من 2000 وحدة في أوائل عام 2023 إلى 1600 وحدة بسبب زيادة تكاليف البناء بنسبة 60%، فلم تكن الشركة تحاول التأقلم فقط، بل نمت وازدهرت.

وأكد عهدي أن الدليل على ذلك التطور هو تسليم عدد أكبر من الوحدات يصل إلى 1600 وحدة في 2023، مقارنة بنحو 750 وحدة تم تسليمها في عام 2022، وهو ما يعكس قدرتها على الاستجابة بفعالية للضغوط الاقتصادية مع الحفاظ على الكفاءة التشغيلية.

ويرى عهدي أن هذا النجاح هو بمنزلة شهادة على نجاح إعادة الهيكلة الإستراتيجية التي بدأت في عام 2022، والتي تؤكد الكفاءة التشغيلية وإعادة تقييم حجم الأعمال استجابة للتقلبات الاقتصادية وحالة الارتياب الرائجة.

رؤية الشركة لعام 2024

وعن رؤيته المستقبلية لعام 2024 قال عهدي: «لقد عززت تجاربنا وسط هذه الأوقات الصعبة عزمنا على الالتزام بتقديم التميز مع الحفاظ على أعلى كفاءة تشغيلية، والعمل على تنمية وازدهار أعمالنا بشكل مستمر».

واستطرد: «مع استمرار هذه الإستراتيجية في التركيز على تحقيق الكفاءة التشغيلية الداخلية، فإنها ستتوسع أيضًا لاستكشاف نماذج مبتكرة للتطوير وتبنِّي ممارسات البناء المستدامة».

وأكد أن هذه المبادرات المستقبلية تشمل تدابير جديدة، مثل دمج محطات شحن السيارات الكهربائية، والتوافق مع الاتجاهات البيئية العالمية، والاستجابات المرنة لاحتياجات ومتطلبات العملاء المتغيرة، ومن الأمور الأساسية في هذه الإستراتيجية الالتزام الراسخ بالوفاء بالالتزامات، وإعطاء الأولوية لتسليم المشروعات، والتمسك بمعايير الجودة الصارمة، وكلها تهدف إلى تعزيز مكانة «وادي دجلة للتنمية العقارية» في السوق العقارية وتعزيز ثقة العملاء.

وشدد على أن رحلة شركة «وادي دجلة للتنمية العقارية» خلال التحديات الاقتصادية تؤكد قدرتها على التكيف والبصيرة الإستراتيجية والالتزام بالحفاظ على أعلى المعايير، وهو ما يعزز مكانتها بوصفها شركة رائدة في قطاع العقارات في مصر.

القطاع العقاري المصري

القطاع العقاري بحاجة إلى مزيد من التيسيرات

وعن القطاع العقاري قال عهدي إن وزارة الإسكان قدمت حزمة من التيسيرات للمطورين خلال 2023، من بينها تقليص سعر الفائدة المستحقة على أقساط الأراضي وتثبيتها بنحو 10% لمدة عامين، وكذلك زيادة النسب البنائية ومد فترات تنفيذ المشروعات، وجميع تلك التيسيرات تساهم في تخفيف الأعباء عن المطورين، ولكن ما زال القطاع يحتاج إلى المزيد في ظل الظروف الصعبة والاستنثائية التي تشهدها السوق.

وأشار إلى أن الشركات العقارية تقوم بدور المطور والممول، حيث تُحصِّل ثمن الوحدة على أقساط بمتوسط 7 و8 سنوات، ومن ثم تتم مراعاة فارق التمويل في التسعير، مشيرًا إلى أن تنشيط التمويل العقاري سيكون أحد الحلول الهامة لدفع القطاع.

تصدير العقار

«وادي دجلة» تستعد لتصدير العقار

وعن تصدير العقار قال إن نجاح عملية البيع للعملاء الأجانب يتطلب دراسات، فلا بد من اختيار السوق المستهدفة في البداية، وتنفيذ أو تسويق مشروعات تتناسب مع احتياجات العملاء، فهناك أسواق تحتاج إلى مشروعات تتمتع بشبكات اتصال وإنترنت سريعة على سبيل المثال، وأسواق أخرى تحتاج إلى منتجات ساحلية، مشيرًا إلى أن الشركة قامت بالاستعداد لتصدير العقار عبر خطوات عديدة.

إقرأ أيضا

ريمون عهدي: السوق العقاري يحتاج آليات تمويلية جديدة لمواجهة الزيادة في الأسعار

وادي دجلة تؤكد التزامها بالكفاءة والاستراتيجية في تسليم المشروعات وسط التقلبات الاقتصادية

ريمون عهدي: تكثيف جهودنا التسويقية أمر ضروري لتعزيز ملف تصدير العقار