الجمعة 12 أبريل 2024 الموافق 03 شوال 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
مصر

القباج: تكثيف برامج التوعية وتصحيح المفاهيم المغلوطة لدى الشباب عن تعاطى المواد المخدرة

الجمعة 08/مارس/2024 - 12:59 م
القباج
القباج

في إطار التعاون بين صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى برئاسة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة الصندوق، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمى  لتنفيذ الأنشطة والبرامج التوعوية لحماية طلاب الجامعات من الوقوع في براثن الإدمان، شارك الصندوق في الملتقى الذى نظمته جامعة الإسكندرية حول مخاطر تعاطي المواد المخدرة وكيفية الوقاية منها  "أنت أقوى من المخدرات" بحضور الدكتور عمرو عثمان، مساعد وزير التضامن الاجتماعي ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، والدكتور على عبدالمحسن، القائم بأعمال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور محمد أنور فراج، عميد كلية التربية.

تصحيح المفاهيم المغلوطة عن التعاطى 

ووجهت نيفين القباج، وزيرة  التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي باستمرار تنفيذ الأنشطة التوعوية داخل الجامعات بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لحماية الشباب من الوقوع في براثن الإدمان وتصحيح المفاهيم المغلوطة عن التعاطى من كون المخدرات تساعد على نسيان الهموم وتنشيط الذاكره وغيرها من المعتقدات الخاطئة، مع حث الطلاب على العمل التطوعي، لا سيما المشاركة في تنفيذ برامج التوعوية، حيث لدى صندوق مكافحة وعلاج الإدمان أكثر من 33 ألف متطوع على مستوى محافظات الجمهورية ويمثل الطلبة الجامعيين 75% منهم، أيضًا مشاركة الشباب المتطوعين في إعداد الخطط والاستراتيجيات التي يضعها الصندوق للوقاية من تعاطي المخدرات وتنفيذ الأنشطة التوعوية لحماية الشباب من الوقوع في براثن الإدمان، بجانب التنظيم لكل الفعاليات والبرامج والأنشطة التي يقرها الصندوق.

وألقى الدكتور عمرو عثمان، مساعد وزير التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي محاضرة بمشاركة 500 طالب وطالبة من جامعة الإسكندرية استعرض خلالها الخطط والبرامج التوعوية لصندوق مكافحة الإدمان، ودور الصندوق في تنمية مهارات الشباب المتطوعين، كما شارك صندوق مكافحة وعلاج الإدمان برئاسة السيدة /نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي في الندوة التي نظمتها جامعة فاروس بالإسكندرية لاستعراض الأنشطة التوعوية لصندوق مكافحة الإدمان بحضور الدكتور عمرو عثمان والدكتور علاء رمضان، نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب والدكتور محمود المليجي عميد كلية الهندسة، وبمشاركة طلاب الجامعة.

وشارك "عمرو عثمان "الطلاب حوارًا مفتوحًا حول أهمية العمل التطوعي في تنمية المهارات الحياتية لدى الشباب مؤكدًا حرص صندوق مكافحة وعلاج الإدمان في الارتقاء بدور الشباب في منظومة العمل التطوعي بأبعادها المختلفة وبناء قدراتهم لتمكينهم من المشاركة الفاعلة في القضايا التنموية، لا سيما البرامج التوعوية لمكافحة تعاطى المخدرات، كما تم استعراض الوضع الراهن لمشكلة تعاطي المخدرات وخطورة الإدمان، وأنه يتم تدريب الشباب المتطوعين لدى الصندوق على المحتوى المعرفي لقضية الإدمان وتعاطى المخدرات وأنواعها وتأثيراتها، وكذلك الأفكار والمعتقدات الخاطئة ومسببات الإدمان والوقوع فيها وكيفية الوقاية منها، وذلك من خلال اختيار أفضل الكوادر لتكوين وحدات تطوعية بجميع المحافظات، وأيضًا تنفيذ عدد من الأنشطة التوعوية والبرامج التدريبية داخل المدارس والجامعات لوقاية الطلاب من أضرار المخدرات.