الثلاثاء 23 يوليو 2024 الموافق 17 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
حول العالم

تدلل هذه الخطوة على مدى تسلل الذكاء الاصطناعي إلى وسائل الإعلام

«ستاتبوت» يحلل كمًّا هائلًا من بيانات سباق السيارات لتسلية المشاهدين

الأحد 23/يونيو/2024 - 08:36 م
أصول مصر

 أقبلت الشركة المختصة بإدارة سباق الفورمولا 1 للسيارات اليوم الأحد على إطلاق تقنية "ستاتبوت" المختصة بتحليل كم هائل من البيانات بهدف تسلية المشاهدين، بحسب تقرير لوكالة بلومبرج.

  وتم الإطلاق بالتعاون مع شركة أمازون دوت كوم التي وصف مديروها التنفيذيون خططًا للبث الشخصي المدعوم بالذكاء الاصطناعي لإبقاء المشاهدين مشدودين إلى الشاشات. 

وقال نيل رالف، التكنولوجيا، إن الروبوت الإحصائي سوف يقوم بسحب أرشيفات السباق وتحليل كم هائل من بيانات السباق في الوقت الحقيقي بغرض تزويد مقدمي البث المباشر بمعلومات حول السياق خلال سباق برشلونة، وذلك باستخدام التكنولوجيا من قسم الحوسبة السحابية التابع لشركة أمازون ويب سيرفيسز ومقرها سياتل. 

وتدلل هذه الخطوة على مدى تسلل الذكاء الاصطناعي إلى وسائل الإعلام، وبحث شركة ليبرتي ميديا كورب، مالكة الفورمولا 1، عن طرق لإبقاء المشجعين ملتصقين بالشاشات.

بتوجيه من قطب الكابلات الملياردير جون سي مالون، اشترت شركة ليبرتي بطولة الفورمولا 1 من شركة سي في سي كابتيل بارتنرز في صفقة تم الإعلان عنها في عام 2016. ومنذ ذلك الحين، ركزت على زيادة الجاذبية العالمية للرياضة، وزيادة جمهورها من خلال الحملات التسويقية على شبكات تليفزيونية مثل نيتفلكس. 

إضفاء الحيوية على البث المباشر

ولكن في رياضة مليئة بالهندسة، حيث يختبئ أبطالها من البشر خلف الخوذات، يريد المسؤولون التنفيذيون طرقًا لإضفاء الحيوية على البث المباشر للسباق أيضًا. وتقول الشركات إنها تستخدم أيضًا الذكاء الاصطناعي لتقديم تنبؤات أثناء السباق بشأن أمور مثل توقيت التوقف أو عندما يحاول السائق تجاوز منافس، بناءً على تفاصيل في الوقت الفعلي مثل أداء السيارة وتدهور الإطارات.

قال إريك جايلز، المدير الإداري لشركة أيه دبليو إس في كندا، في مقابلة أجريت معه في سباق الجائزة الكبرى الكندي في مونتريال في وقت سابق من شهر يونيو: "بفضل هذه البيانات والعلاقة الحميمة مع المشجعين، يمكنك التفكير في تجارب شديدة التخصيص".

قال رالف: "هذا هو المكان الذي نريد أن نصل إليه، لذا يمكنك كمشجع اختيار مقدار البيانات التي تريد رؤيتها والقصص التي تريد أن تُروى."

في ظل التنافس مع الرياضات الأخرى، والعروض المتدفقة، وتيك توك، وألعاب الفيديو، لم تكن المعركة من أجل جذب الاهتمام بهذه القوة من قبل. 

في حين قامت الفورمولا 1 بتوسيع نطاق انتشارها في الولايات المتحدة من خلال سلسلة نيتفلكس والسباقات الجديدة مثل سباق الجائزة الكبرى في لاس فيغاس، إلا أن هذه الرياضة لا تزال تتعرض للانتقاد في بعض الأحيان باعتبارها متوقعة للغاية.

 في العام الماضي، فاز أفضل سائق في الفورمولا 1، ماكس فيرشتابن، سائق فريق ريد بول ريسينغ، بـ 19 سباقًا من أصل 22؛ هذا العام فاز بستة من تسعة.

وقال دين لوك، مدير البث والإعلام في الفورمولا 1، متحدثًا إلى الصحفيين في مونتريال عن بعد من مركز الإعلام والتكنولوجيا التابع للمجموعة في بيجين هيل بالمملكة المتحدة: "لا يمكننا الاعتماد فقط على منحهم تجربة سلبية".