الأربعاء 24 يوليو 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
عقارات

الساحل الشمالي يفتح بوابة النمو للشركات العقارية الكبرى بالبورصة

الخميس 04/يوليو/2024 - 12:16 م
أصول مصر

اتجهت كبرى شركات التطوير العقاري في الفترة الأخيرة لإطلاق مشروعات ضخمة في الساحل الشمالي، كان أخرها إعلان مجموعة طلعت مصطفى عن إطلاق مشروع "ساوث ميد SOUTH MED" بالساحل الشمالي وتحقيق مبيعات تجاوزت 60 مليار جنيه في أول 12 ساعة من فتح باب الحجوزات.

 

 

 إقبال كبير من الشركات على إطلاق مشروعات فارهة بالساحل 
 


يرى محللون عقاريون أن الساحل الشمالي أصبح واجهة لشريحة كبرى من العملاء والمستثمرين العرب والأجانب خاصة بعد الإعلان عن صفقة تطوير رأس الحكمة التي غيرت خريطة الاستثمار العقاري في مصر خاصة بمنطقة الساحل الشمالي. 


توقع المحللون أن تؤثر مشاريع الساحل الشمالي -للشركات العقارية المدرجة بالبورصة المصرية- بشكل كبير على أرباحها خلال الفترة المقبلة بدعم زيادة الإيرادات والمبيعات المحققة نتيجة زيادة حجم الطلب والإقبال الكبير على جميع المشاريع المطروحة بالمنطقة منذ بداية العام الجاري. 


الساحل الشمالي نقلة نوعية في القطاع العقاري 


قال محمود جاد، محلل قطاع العقارات فى بحوث العربى الإفريقى، إن منطقة الساحل الشمالي تشهد رواجا كبيرا وإقبالا من كافة شرائح العملاء على الشراء والاستثمار خاصة بعد الإعلان عن تطوير مدينة رأس الحكمة بالتعاون مع الحكومة ودولة الإمارات والتي من شأنها إحداث نقلة نوعية في تغيير خريطة الاستثمار العقاري في مصر خلال الفترة المقبلة. 


تابع أن كافة الشركات التي تمتلك مشاريع بالساحل الشمالي تعتبر مستفيدة من ارتفاع حجم الطلب على مشاريع المنطقة بعد الإعلان عن صفقة رأس الحكمة التي تعتبر بمثابة نقلة نوعية في خريطة الاستثمار بالسوق العقارية بمصر. 


وتوقع ارتفاع مبيعات الشركات العقارية خلال العام الجاري والتي ستضح خلال القوائم المالية للربع الثالث بدعم إيرادات مشاريعها بالساحل الشمالي التي مرجح أن تشهد ارتفاعا في أسعارها بنسب لن تقل عن 50% خلال الفترة المقبلة نتيجة الإقبال الشديد عليها من قبل المستثمرين والعملاء. 


مشروعات الساحل الشمالي تعزز مبيعات الشركات العقارية 


من جانبه، توقع هشام حمدي، محلل القطاع العقاري في بنك الاستثمار نعيم، أن تتحول منطقة الساحل الشمالى إلى مدينة متكاملة الخدمات بعد اتجاه أغلب المطورون العقاريون إليها وكذلك العملاء من كافة الفئات لتصبح مكان للإقامة الفعلية ولن يقتصر دورها على كونها مدينة ترفيهية سياحية يقصدها العميل لقضاء عطلته الصيفية فقط خاصة وأنه متاح خلالها جميع وسائل المعيشة والترفيه. 


أضاف أن الفترة المقبلة مرجح للمنطقة أن تشهد رواجا كبيرا في نشاط مبيعات السوق العقاري بالتزامن مع تراجع مبيعات مشاريع غرب وشرق القاهرة، منوها إلى أن الساحل الشمالي أصبح محط أنظار المستثمرين من كافة أنحاء العالم. 


كما نوه إلى أنه فى ظل التسهيلات والمحفزات التي تقدمها الدولة للمستثمرين لتذليل أي عقبة أمام استقطابهم متوقع أن يكون للمنطقة تأثير كبير في زيادة حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة، قائلا إن الساحل الشمالي أصبح واجهة استثمارية سياحية عالمية لشريحة كبرى من العملاء والمستثمرين العرب والأجانب والمصريين. 


رجح أن تدعم مشاريع المنطقة مبيعات الشركات العقارية خلال الفترة المقبلة بدعم زيادة حجم الطلب على جميع المشاريع المطروحة بالمنطقة، مشيرا إلى المطورون العقاريون يتنافسون كذلك على جذب أكبر عدد من العملاء من خلال تيسير عمليات البيع بأقساط مريحة وغيرها من المحفزات الجاذبة. 


ترصد "أصول مصر" أهم المشاريع العقارية بمنطقة الساحل الشمالي لأكبر 4 شركات عقارية مدرجة بالبورصة المصرية على النحو التالي:


طلعت مصطفى 


 

أطلقت مؤخرا أكبر مشروع سياحي عقاري بالساحل الشمالي "ساوث ميد SOUTH MED" على مساحة تصل إلى 23 مليون متر مربع، وباستثمارات تصل إلى تريليون جنيه (نحو 21 مليار دولار). 


وتوقع هشام طلعت مصطفى، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة، أن يحقق مبيعات تقدر بـ1.6 تريليون جنيه (نحو 35 مليار دولار)، مشيرا إلى أن المشروع حقق نحو 60 مليار جنيه فى أول 12 ساعة من فتح باب الحجز والذى بدأ فى الخامسة من مساء يوم الإثنين. 


ويقع المشروع فى المنطقة من الكيلو 165 إلى الكيلو 170 على الساحل الشمالى، على بعد 15 دقيقة فقط من مطار العلمين الجديدة، ويشمل باقة متنوعة من الشاليهات والفيلات المزودة بشواطئ خاصة ومنطقة للجولف ومارينا. 


بالم هيلز 

 


اتفقت شركة "بالم هيلز" المصرية على تطوير مشروع سياحي بمشاركة مجموعة "كليوباترا"، في الساحل الشمالي بمصر. ويقع المشروع على مساحة 420 فدانًا، يُتوقع أن يدر إيرادات تتجاوز 100 مليار جنيه نحو ملياري دولار خلال 7 سنوات. 


تتولى الشركة عملية التطوير مقابل 67% من الإيرادات حسب اتفاقية الشراكة مع "كليوباترا" المصرية المالكة للأرض الواقعة في منطقة "سيدي حنيش" المجاورة لمدينة رأس الحكمة بالساحل الشمالي. 


كما تحرص الشركة على تقديم عدد من المشاريع المتكاملة بالمنطقة تلبية لكافة احتياجات العملاء وأبرز مشاريعها بالساحل الشمالي، هاسيندا باي الساحل الشمالي والذي يقع في منطقة سيدي عبد الرحمن على طريق الإسكندرية – مطروح الصحراوي عند الكيلو 200، ويمتد على ما يزيد عن 2 مليون متر مربع. 


يتمتع المشروع بمساحة الضخمة الغير مسبوقة في أي قرية سياحية من قبل وهو مصمم على الطراز الأوروبي العصري كما يتوفر به أنواع عديدة من الوحدات: شاليهات، وفيلات، واستوديوهات. 


بالإضافة إلى مشروع هاسيندا وايت الساحل الشمالي، على مساحة 116 فدانًا عند الكيلو 140 طريق الإسكندرية – مطروح بالتحديد في منطقة سيدي عبد الرحمن. 


تضم القرية شاليهات، وتاون هاوس، وتوين هاوس، وفيلات مستقلة، مصممة على شكل مصاطب متدرجة لكي تتيح لكافة الوحدات السكنية رؤية البحر، وتبلغ نسبة المباني 20% وخصصت باقي المساحة للمسطحات الخضراء. 


كما تمتلك الشركة قرية هاسيندا ويست الساحل الشمالي، التي تقع علي طريق الإسكندرية – مطروح في الكيلو 200 وهي قريبة من طريق القاهرة، بنيت على 550،000 متر مربع فقط منها والباقي تم تخصيصه للمناظر الطبيعية، يبلغ عدد الوحدات في المنتجع 2200 وحدة تقريبًا. 


إعمار مصر

 

تحرص الشركة على تطوير البنية التحتية لمشاريعها، بما في ذلك الطرق، ونظام الصرف الصحي، ومرافق الخدمات العامة، مما يضمن توفير بيئة مريحة وآمنة للسكان. 


وأهم المشاريع التي تمتلكها بالساحل الشمالي هي قرية سول، الاي تعتبر منتجع فخم على مساحة 580 فدانًا، ويبعد عن  مراسي 30 كيلومترًا فقط. 
وتقتصر المرحلة الأولى على الفلل المستقلة مع الإطلالات البانورامية على البحر، كما تنسجم تصاميم سول إعمار الساحل الشمالي بشدة مع الطبيعة المحيطة بها. 


وتمتلك كذلك قرية مراسي الساحل الشمالي التي تمتد على مساحة قدرها 1544 فدانًا، التي تحتوي مراسي على 7 أحياء ضخمة مُجهزة. 
وتقع عند الكيلو 125 على طريق الإسكندرية – مرسى مطروح الصحراوي، ويوجد بها أنواع عديدة من الوحدات: شاليهات، وشقق، وتوين هاوس، وفيلات؛ تجمع في تصميمها بين الطراز الأوروبي واليوناني. 


سوديك 

 


تمتلك الشركة مشروع سوديك الساحل الشمالي التي يعتبر أحدث مشاريعها ويمثل نقطة متميزة في عالم العقارات بمصر، مع تركيزه على تقديم تجربة سكنية فاخرة ومتكاملة. 


يقع مشروع سوديك الساحل الشمالي في قلب الساحل الشمالي المصري، بالكيلومتر 192 على طريق الإسكندرية – مرسى مطروح، في منطقة خليج رأس الحكمة، مما يوفر موقعًا استراتيجيًا مع إطلالة ساحرة على البحر الأبيض المتوسط، مُقام على مساحة تبلغ 300 فدان، متضمنًا مجموعة متنوعة من المرافق والخدمات الراقية. 


يذكر أن وزارة الإسكان المصرية، ممثلة فى هيئة المجتمعات العمرانية، وقعت مع شركة أبوظبى التنموية القابضة الإماراتية، خلال شهر فبراير الماضي، اتفاقية لتطوير مشروع مدينة رأس الحكمة على مساحة 170.8 مليون متر مربع باستثمارات 150 مليار دولار.