الأحد 29 يناير 2023 الموافق 07 رجب 1444
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
اقتصاد

عيار 21 يصل ل1700جنيه...الذهب يرتفع تزامنا مع رفع الدولار

الأربعاء 04/يناير/2023 - 04:37 م
الذهب يرتفع تزامنا
الذهب يرتفع تزامنا مع رفع الدولار

يشهد سعر الذهب في مصر ارتفاعا ملحوظا في منتصف تعاملات اليوم الأربعاء 4 يناير 2023، وذلك بالتزامن مع الارتفاع الذي حققه الدولار صباح اليوم حيث تخطي سعر الدولار اليوم 26.36 جنيها، ووصل الي 31 في السوق السوداء، ليشهد سعر الذهب داخل السوق المحلية تحركًا جديدًا، حيث جاء سعر الذهب عيار 21 الآن 1700 مرتفعًا بقيمة 200 جنيهًا.

و ترصد “أصول مصر” اسعار الذهب الان في مصر كل الأعيرة بيع وشراء بالدمغة والمصنعية

سعر الذهب الان 

سعر الذهب عيار 24

وصل سعر الذهب عيار 24 الى 1،909 للبيع و1،943 للشراء

سعر الذهب عيار 22

بينما وصل سعر جرام الذهب عيار 22 الى1،750 جنيه للبيع و  1،781 جنيه للشراء

سعر الذهب عيار 21

وسجل سعر الذهب عيار 21، 1،670 جنيه للبيع و1،700 جنيه للشراء

سعر الذهب عيار 18

ووصل سعر جرام الذهب عيار 18 الى 1،431 جنيه للبيع و1،457 جنيه للشراء

سعر الذهب عيار14

وسجل سعر جرام  الذهب عيار 14، 1،113 جنيه للبيع، و1،133 جنيه للشراء

سعر الجنيه الذهب

ووصل سعر جنيه الذهب الى  13،360 جنيه للبيع و13،600 جنيه للشراء

أسعار الذهب  امس الثلاثاء 3 يناير 2023:

سعر الذهب عيار 18

عيار 18 سجل 1423 جنيها.

سعر الذهب عيار 21

عيار 21 سجل 1660 جنيها.

سعر الذهب عيار 24

عيار 24 سجل 1897 جنيها.

سعر جنيه الذهب

الجنيه الذهب 13280 جنيها.

حالة من الارتباك في أسواق الذهب

و شهدت أسواق الذهب حالة من الارتباك مع طرح بنكا مصر والأهلي شهادات بفائدة ذات 25%، وارتفاع سعر الدولار، ليتخطي بالبنوك الرسمية حاجز ال 25 جنيهًا، بالإضافة إلى ارتفاع الذهب بالبورصة العالمية، ما دفع بعض التجار لوقف البيع والشراء لحين استقرار الأوضاع ووضوح الرؤية.

و الجدير بالذكر أن  أن بنكا مصر والأهلي طرحا شهادات ادخارية لمدة عام بفائدة 25% تصرف مع نهاية المدة، أو بنسبة 22.5% تصرف شهريًا، وذلك لمواجهة معدلات التضخم المتزايد.

ومن المتوقع أن تسحب البنوك السيولة بالأسواق وتوجه المستثمرين للشهادات البنكية للاستفادة من العائد، لكن هناك بعض العوامل المتباينة التي قد تؤثر على الأسواق، ومنها أن التضخم قد يلتهم الزيادة المتوقعة، ومن ثم فقد لا تستحوذ البنوك على حصة كبيرة منها، خاصة وأن التضخم الحالي ناتج عن ارتفاع في التكلفة، وليس ارتفاعًا في المعروض النقدي، لكن تراجع وتذبذب سعر العملة المحلية قد يدفع المواطنين أكثر للملآذات الآمنة.