الخميس 22 فبراير 2024 الموافق 12 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
عقارات

العبار: القطاع الخاص المستفيد الأكبر من تنافس الحكومات

الثلاثاء 23/يناير/2024 - 01:11 م
 محمد العبار مؤسس
محمد العبار مؤسس ورئيس شركة إعمار العقارية

قال محمد العبار مؤسس ورئيس شركة إعمار العقارية، إن القطاع الخاص هو المستفيد الأكبر من تنافس الحكومات والتعديل في قوانينهم، مشيرًا إلى إن القيادة لديها إحساس بمستوى معيشة الإنسان، وغيرة على بلادنا من جيرانها ونتطلع إلى أن نكون مثلهم بل وأفضل منهم.

وأضاف  رجل الأعمال الإماراتي، محمد العبار، خلال مشاركته في منتدى مستقبل العقار، المنعقد في الفترة من 22 إلى 24 يناير الجاري، في مدينة الرياض أن “إعمار” ستدخل في مشروع جديد مشترك مع الصندوق السيادي السعودي في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في رابغ، وسيتم التركيز  على سوق العقارات في شرق أوروبا وخاصة بيلاروسيا والمجر ولاتفيا بشكل قوى خلال الفترة المقبلة، ذلك بالإضافة إلى ألبانيا وكرواتيا صربيا، مشيرًا إلى أن هامش الربح في هذه الدول أفضل من المنطقة العربية، ومخاطرها معقولة.

حركة النمو

وتابع، قبل حركة السعودية كنا نسعد بنمو دبي 10% خلال السنة، الآن دبي وتابع بأن البترول لا علاقة له بالنمو موضحًا أن دبي والبحرين لا يوجد بهما بترول وكانت دبي تنمو 30% في السنة، وأن أوروبا لديها ميلان، هامبرج، لندن، ميونخ، وبرشلونة، بينما نحن لا نملك سوى دبي.

وأكد "العبار" أنه يتمنى استمرار السعودية في النمو وتكرار تجربتها في البلدان المجاورة لتحسن الدخل، وحدوث نمو اقتصادي

منتدى مستقبل العقار

ينطلق منتدى مستقبل العقار خلال الفترة من 22 إلى 24 يناير الجاري، في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية تحت شعار «قوة المرونة.. بناء مستقبل عقاري مستدام ومزدهر»، بمشاركة أكثر من 85 دولة و300 متحدث يمثلون القطاعين الحكومي والخاص. 

ويحضر المنتدى نخبة من الاقتصاديين والمستثمرين وصناع القرار وخبراء منظومة القطاع العقاري على المستوى المحلي والدولي.

كما يعد منتدى مستقبل العقار أحد القطاعات التنموية الفاعلة اقتصاديًا واجتماعيًا، وامتدادًا للدور الحيوي للمنتدى في فتح آفاق جديدة من المعرفة وتبادل الخبرات والتجارب المحلية والدولية، في ظل ما تشهده المملكة من نهضة عقارية وعمرانية عالمية عبر مشاريعها الكبرى والمتنوعة وجهودها التنموية المتواصلة.

ويعد المنتدى فرصة لاستعراض العديد من قصص النجاح، إضافة إلى بحث ومناقشة أفضل الممارسات العالمية وأحدث التقنيات وسبل تفعيلها، والإسهام في تعزيز التنمية المستدامة نحو مستقبل أكثر نموًا وإشراقًا.