السبت 02 مارس 2024 الموافق 21 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
مصر

التعليم: إعداد حصر شامل للطلاب المتسربين من ذوي الدخل الاقتصادي المنخفض

الجمعة 26/يناير/2024 - 05:45 م
أصول مصر

شهد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني مؤتمر "دور منظمات المجتمع المدني والمسئولية المجتمعية في دعم استراتيجية وزارة التربية والتعليم"، الذى نظمته الإدارة المركزية لمكافحة التسرب التعليمي بالوزارة، بالتعاون مع مؤسسة "علمني"، ومؤسسة "بلان انترناشونال"، وذلك لمناقشة عدة محاور تضمن دور منظمات المجتمع المدني والمسئولية المجتمعية في دعم استراتيجية وزارة التربية والتعليم.
وفى مستهل كلمته، رحب الدكتور رضا حجازي بالحضور في المؤتمر الذي يؤكد على دعم أواصر التعاون بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ومنظمات المجتمع المدني ورجال الأعمال والمسئولية المجتمعية بالجهات والشركات.

المجتمع المدنى هو أحد أضلاع مثلث التنمية

وأكد الدكتور رضا حجازى أن المجتمع المدنى هو أحد أضلاع مثلث التنمية، وتحقيق التوازن بين القطاع الخاص والقطاع الحكومى، مشيًرا إلى أن مساهمته خيارًا وليس إجبارًا، والتزام وليس إلزام، وهذا من منطلق قناعة المجتمع المدنى بأهمية المشاركة في تطوير منظومة التعليم.
وقال الوزير إنه منذ عامين تم العمل فى تحليل القطاعات المختلفة للوزارة، ونتج عن ذلك تحديد التحديات، وبناء الخطة الإستراتيجية ٢٠٢٤ / ٢٠٢٩ فى ضوء هذه التحديات، وفى ضوء برامج الحكومة الثلاثة وهي بناء الإنسان المصرى، والتشغيل، وحماية الأمن، وأيضا فى ضوء أهداف التنمية المستدامة، مؤكدًا أن وزارة التربية والتعليم معنية بالهدف الرابع وهو تحقيق التعليم المنصف والشامل، كما تضع الوزارة على رأس أولوياتها  تضمين القضايا المتعلقة بباقي أهداف التنمية المستدامة في المناهج الدراسية مثل (القضايا السكانية – التغيرات المناخية – التعلم الأخضر – الأمن المائي …وغيرها من القضايا).
وأوضح الوزير أن الوزارة لديها ثلاثة محاور استراتيجية، وهى الإتاحة، والجودة، والاستدامة والتعلم مدى الحياة، كما تتضمن الخطة أربعة أولويات هى الوصول والمشاركة، والإنصاف وعدم التمييز، والجودة،  والحوكمة والاستدامة، بالإضافة إلى ذلك التحول الرقمى، والتعلم الأخضر.

 التكامل بين الوزارات

كما أشار الوزير إلى أن خطة الحكومة هي التكامل بين الوزارات، فعلى سبيل المثال تتكامل وزارة التربية والتعليم مع وزارة الصحة فى مجالات الصحة الإنجابية، وصحة المراهقين، وصحة الأطفال، مؤكدًا على أهمية نشر الوعي بالقضايا المختلفة مثل قضايا الوعي المائي، والتسرب من التعليم، والوعي البيئي، والتعلم الأخضر لأنها قضايا هامة يجب الانتباه إليها. 
كما أشار الوزير إلى أهمية دور مؤسسات المجتمع المدني على أن يحقق هذا الدور قيمة مضافة، والبعد عن تكرار الأعمال.
وتابع الوزير أن وحدة التطوير في التعليم هي المدرسة، وهناك خطة استراتيجية تتضمن محاور وأولويات، ويجب أن تكون بيئة التعليم والتعلم صحيحة، مع توفير الأدوات اللازمة لعملية التعلم، ووضع الحلول للمشكلات التي تواجه بيئة التعليم والتعلم.
وأضاف الوزير أن الوزارة تسعى إلى بناء جسور للتعاون مع شركاء التنمية، للقيام بدور فاعل في التوعية بالقضايا الهامة مثل الوعي المائي، والتغير المناخي، والتي يتوجب علينا جميعا أن نضطلع بأدوارنا؛ لتوعية المجتمع بالتأثيرات السلبية لتلك القضايا المصيرية.
واختتم الوزير كلمته بتقديم الشكر للمجتمع المدنى المشارك والداعم لتوجهات الدولة، ودعم التعليم باعتباره أساس لأي تنمية على أرض الواقع، قائلًا: “لا تنمية بدون تعليم متميز، قوى يخرج أجيال صالحة للتحدي تفخر بها مصرنا الحبيبة”.


وفى مستهل كلمتها، قدمت رندة حلاوة الشكر لمؤسسات المجتمع المدني الفاعلين والداعمين لتوجهات الوزارة واستراتيجيتها في إطار من الشراكة الفاعلة التي تم إرساء قواعدها منذ ٢٦ عاما، مشيرة إلى أن اللقاءات الداعمة توالت على مر السنوات التي تبنت القضايا والمشكلات التي تواجه الوزارة في إطار من الشراكة الفاعلة المثمرة على أرض الواقع من خلال الكثير من صيغ اتفاقيات التعاون والبروتوكولات.
وأوضحت أن لقاء اليوم يتضمن ستة محاور من المحاور الهامة التي ينبغي أن تضطلع منظمات المجتمع المدني كافة وأفرادها بأدوارها تجاه التصدي لتلك القضايا ووضع آليات لمواجهتها لعدم تفاقم آثارها على مستوى أكبر يحمل مخاطر أكثر، لافتة إلى أن المحور الرئيسي اليوم هو التسرب من التعليم ودور منظمات المجتمع المدني ورجال الأعمال والمسئولية المجتمعية والمهتمين بالتعليم في مساعدة الوزارة للتصدي لهذه الظاهرة وتقديم الدعم والعون للطالب المتسرب، ومساعدة أسرته على انتظامه في الدراسة حتى الحصول على مؤهل يؤهله لسوق العمل، مضيفة أن وزارة التربية والتعليم وضعت خطتها لمعالجة التسرب والتي تنطوي على عدة خطوات إجرائية يتم تفعيلها للوقوف على أسباب التسرب من التعليم ووضع الخطط والآليات لمواجهة هذه الظاهرة.


وتابعت الاستاذة رندة حلاوة أنه تم إعداد حصر شامل لجميع محافظات الجمهورية للطلاب المتسربين من ذوي الدخل الاقتصادي المنخفض ممن لا تقوى أسرهم على نفقات تعليمهم خاصة في وجود عدد أبناء كثر؛ مما يدفع الطلاب للتسرب والعمل للمساهمة في سد احتياجات الأسرة، لافتة إلى أن القانون يجرم عمالة الأطفال وقد وقعت مصر على الاتفاقيات المناهضة لعمالة الأطفال واستغلالهم، وتم حصر الطلاب وتصنيفهم من خلال فرق عمل التسرب من الإدارة المركزية لمكافحة التسرب من التعليم وفرق معالجة التسرب بالمديريات والإدارات التعليمية. 
كما استعرضت رئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي بعضًا من الإحصاءات التي تم جمعها وتصنيفها من كافة المحافظات، والتي تم تقسيمها إلى خمس قطاعات (القاهرة الكبرى – قطاع المحافظات الساحلية – الوجه البحري – شمال الوجه القبلي – جنوب الوجه القبلي)، مؤكدة أن فريق معالجة التسرب بالإدارة المركزية قام بعمل جولات لمعرفة أسعار المستلزمات المدرسية من زي مدرسي بكافة مشتملاته والحقيبة المدرسية بكافة مشتملاتها، بالإضافة إلى دعم المجموعات المدرسية وسداد مصروفات الطلاب وتم تحديد التكلفة لكل فئة من الطلاب في كل محافظة، سعيا لمنع التسرب التعليمي.
وفى كلمته، أشار الدكتور طلعت عبدالقوى رئيس الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية وعضو مجلس النواب إلى أن قضية التسرب من التعليم هى قضية أمن قومى يجب مواجهتها، مؤكدًا أن الدولة المصرية مهتمة بالتعليم كقضية محورية.
وخلال المؤتمر تم مناقشة محاور المؤتمر وتضمنت دور منظمات المجتمع المدني والمسئولية المجتمعية في مساعدة الوزارة في التصدي لظاهرة التسرب من التعليم، وما يمكن أن تقدمه تلك الجهات الداعمة للطالب المتسرب وأسرته، فضلا عن محور قضية القرائية ووضع آليات لتحسين القراءة والكتابة والعمليات الحسابية، ودور منظمات المجتمع المدني في ذلك، وقضية التغير المناخي وما يمكن أن تقدمه منظمات المجتمع المدني من التوعية بخطورة التغير المناخي بالتعاون مع وزارة الدولة لشئون البيئة، وظاهرة التنمر وما يليها من أحداث مؤلمة، ودور منظمات المجتمع المدني المتخصصة في تعديل سلوك الطلاب المتنمرين، بالإضافة إلى رعاية الموهوبين والفائقين وما يمكن أن تقدمه الجهات الداعمة لهم من أوجه دعم، والوعي المائي والحفاظ على المياه، ودور منظمات المجتمع في التوعية بهذه القضية الهامة بالتعاون مع وزارة الري، وعرض للرؤى التى ترغب الوزارة فى دعم استراتيجيتها من خلال منظمات المجتمع المدني والمسئولية المجتمعية، واستعراض لصيغ التعاون التى تم الاتفاق عليها للمحاور الستة.
الاثنين ٢٢ يناير٢٠٢٤.

استقبل الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني،  فى مقر ديوان عام محافظة الفيوم، خلال زيارته للمحافظة فى إطار متابعته لانضباط سير امتحانات الدور الأول للعام الدراسى ٢٠٢٣ /٢٠٢٤ للشهادة الإعدادية ومتابعة تنفيذ التعليمات والإجراءات والقواعد المنظمة لها.
وأعرب الدكتور رضا حجازى عن سعادته بزيارة محافظة الفيوم، مثمنا دور المحافظة فى الارتقاء بالعملية التعليمية، وجهودها فى ضبط وانتظام العام الدراسى  ٢٠٢٣ / ٢٠٢٤.
ومن جهته، رحب الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم بزيارة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، مثمنا جهود الدكتور رضا حجازي في تطوير وضبط المنظومة التعليمية.
وقام الوزير بتفقد عدد من المدارس، لمتابعة امتحانات الفصل الدراسي الأول للعام الدراسى ٢٠٢٣ / ٢٠٢٤ للشهادة الإعدادية بالمحافظة.
الاثنين ٢٢ يناير ٢٠٢٤
تفقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، سير أعمال لجان امتحانات الشهادة الإعدادية للفصل الدراسي الأول لعام 2023/2024، بعددٍ من المدارس بمدينة الفيوم، فى إطار متابعة انضباط سير الامتحانات والتأكد من تنفيذ التعليمات والإجراءات والقواعد المنظمة لها بهدف توفير الأجواء المناسبة للطلاب.
وقد شملت جولة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، ومحافظ الفيوم، تفقد عدد من لجان امتحانات الشهادة الإعدادية بإدارة شرق الفيوم التعليمية، بمدرسة الشهيد أحمد زكي لطيف الإعدادية، والتي تضم عدد 20 لجنة فرعية، بإجمالي عدد 198 طالبةً، وفي إدارة غرب الفيوم التعليمية تفقد وزير التربية والتعليم والمحافظ، لجان مدرسة الصداقة المصرية الفرنسية المشتركة للتعليم الأساسي، والتي تضم عدد 20 لجنة فرعية، بإجمالي عدد 402 طالبةً.
وخلال الجولة التفقدية، اطمأن وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، ومحافظ الفيوم، على حسن سير أعمال امتحانات الشهادة الإعدادية للفصل الدراسي الأول لعام 2023 / 2024، فى إطار متابعة انضباط سير الامتحانات والتأكد من تنفيذ التعليمات والإجراءات والقواعد المنظمة لها وتوفير الأجواء المناسبة للطلاب.
وأكد الدكتور رضا حجازي على انتظام وحسن سير أعمال الامتحانات، دون أي شكاوي، والعمل على راحة الطلاب خلال الامتحانات، وتنظيم عملية خروجهم ودخولهم إلى اللجان وتقديم الإرشادات اللازمة لمنع التزاحم، موجهًا مسئولي الجهات المعنية، بمتابعة سير الامتحانات على مدار الأيام المتبقية، والعمل على توفير الأجواء المناسبة للطلاب لأداء الامتحانات في سهولة ويسر.


ومن جانبه، أشار محافظ الفيوم، إلى أن إجمالي عدد الطلاب الذين يؤدون امتحانات الفصل الدراسي الأول، لامتحانات الشهادة الإعدادية على مستوى مختلف الإدارات التعليمية بالمحافظة للعام الدراسي 2023/2024، بلغ 68 ألفًا و180 طالبًا وطالبةً، موزعين على عدد 268 لجنة، وهم الطلاب المستهدفين بالمدارس دون طلاب وطالبات المنازل.
وأضاف المحافظ، أنه تم تشكيل غرفة عمليات مركزية بالمديرية، وغرفة عمليات بكل إدارة تعليمية، لمتابعة سير الامتحانات وتذليل أي مشكلة طارئة بشكل فوري، لافتًا إلى أن امتحانات الشهادة الاعدادية، انطلقت صباح الأربعاء  الماضي الموافق 17/1/2024 بمادتي اللغة العربية، والتربية الدينية، وتختتم يوم الأربعاء المقبل الموافق 24/1/2024 بمادة اللغة الإنجليزية.
الاثنين ٢٢ يناير ٢٠٢٤
عقد الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، والدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، اجتماعا، عقب انتهاء موعد الامتحانات مع مديرى الإدارات التعليمية بالمحافظة، لمتابعة سير امتحانات الدور الأول للشهادة الإعدادية للعام الدراسى ٢٠٢٣ / ٢٠٢٤،واستعراض القرارات والإجراءات المتعلقة بتطوير العملية التعليمية، وحسن سير العام الدراسى.
وفى مستهل الاجتماع، رحب الوزير بالحاضرين، مثمنا جهود القائمين على العملية التعليمية في المحافظة فى ضبط وانتظام امتحانات الفصل الدراسى الأول ٢٠٢٣ / ٢٠٢٤، وإدارة عملية الامتحانات بنجاح وحوكمة، والالتزام بكافة الضوابط واللوائح والقرارات الوزارية المنظمة للارتقاء وتطوير العملية التعليمية بالمحافظة.
وأكد الوزير على كافة الإجراءات المتبعة لضمان ضبط سير امتحانات الشهادة الإعدادية، ومن بينها الاجراءات المتعلقة بنقل ورق الامتحانات من المديريات إلى اللجان الامتحانية، كما شدد على مواصلة اتخاذ كافة الاجراءات المتعلقة بمكافحة الغش بكافة صوره.
وفي إطار متابعة العملية التعليمية بالمحافظة، استعرض الدكتور رضا حجازي الآليات المنظمة لتنفيذ مجموعات الدعم المدرسي؛ لتحسين مستوى الطلاب الدراسي، حيث أشاد الوزير بالجهود التي تبذلها المحافظة بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم لتنفيذ مجموعات الدعم المدرسي.
وأكد الوزير على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لكي تكون مجموعات الدعم المدرسي عامل جذب لأبنائنا الطلاب، واختيار أفضل المعلمين المتميزين والبارزين لتدريس المواد المختلفة في هذه المجموعات وخاصة لمرحلة الشهادات الإعدادية والثانوية، وإعداد الدعاية والإعلان اللازمة لها.
ومن جانبه، ثمن الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم جهود مديرية التربية والتعليم والإدارات التعليمية وأدائهم المتميز فى العملية التعليمية.
وأضاف المحافظ أن المحافظة تبذل كافة الجهود لتطوير العملية التعليمية، كما أشار إلى الدور التشاركي بين المحافظة والوزارة حول النهوض بمستوى العملية التعليمية.
الثلاثاء ٢٣ يناير ٢٠٢٤
تقدم الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني نيابة عن كافة العاملين بالوزارة بأسمى وأرق التهاني للسيد الرئيس عبدالفتاح السيسي بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة الـ72، وهي المناسبة التي ستظل تخلد بطولات وتضحيات رجال الشرطة البواسل على مر العصور في سبيل رفعة الوطن والحفاظ على مقدراته وأمنه واستقراره.
الثلاثاء ٢٣ يناير ٢٠٢٤ 
عقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اجتماعًا بالسادة مديري المديريات التعليمية بمختلف المحافظات؛ لمتابعة الإجراءات التنفيذية المتعلقة بمسابقة "۳۰ ألف معلم السنة الثانية"، واستعراض عدد من الإجراءات الخاصة بتطوير العملية التعليمية. 
وفي مستهل اللقاء، رحب الوزير بالحضور في هذا اللقاء والذي يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات الدورية؛ لمتابعة انضباط العملية التعليمية والإجراءات التنفيذية المتعلقة بها في جميع محافظات الجمهورية.
وأكد الوزير على أنه في ضوء حرص وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لسد العجز في أعداد المعلمين، واختيار أفضل العناصر من المعلمين الأكفاء، وبالإشارة إلى المادة (٤) من قرار رئيس مجلس الوزراء رقم (۲۲۹۷) لسنة ٢٠٢٢ بتعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية للباب السابع من قانون التعليم الصادرة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم (٤٢٨) لسنة ٢٠١٣، فقد أعدت الإدارة العامة لشئون القيادات التربوية تدريبًا وتأهيلًا تربويًا وبدنيًا وذهنيًا للمعلمين الجدد (الدفعة الثانية)، والبالغ عددهم ( ٢٠٨٦٦) الذين اجتازوا الاختبارات الإلكترونية بالجهاز المركزي للتنظيم والإدارة. 
وقد شدد الوزير على سرعة الانتهاء من الاستعدادات الخاصة بتدريبات المعلمين الجدد (الدفعة الثانية) التي من المقرر عقدها بداية من يوم الأحد القادم ٢٨/ ١/ ٢٠٢٤ ولمدة أسبوعين، بمراكز التدريب الرئيسية بكافة المديريات التعليمية بجميع المحافظات؛ لإرسال أسماء المتدربين للجهة المعنية المنوط بها إجراء مرحلة اجتياز التدريب، على أن يرفق معها كشوف التماسات معلمي الدفعة الأولى الذين لم يوفقوا في اجتياز التدريبات بهدف منحهم فرصة أخرى لاجتياز التدريب بالتزامن مع اجراءات معلمي الدفعة الثانية. 
كما شدد الوزير أيضا على أهمية إتمام المعلمين الجدد البرنامج التدريبى تمهيدا لاجتياز التدريبات التي تعقدها الجهة المعنية كمرحلة أخيرة، مضيفًا أنه بعد اجتياز هذه التدريبات سيتم البدء في الإجراءات التنفيذية لمسوغات التعيين بالتنسيق مع المديريات التعليمية. 
وأوضح الوزير أنه تم إعداد حقيبتين تدريبيتين للمعلمين الجدد إحداهما تتعلق بالتأهيل التربوى، حيث تم إضافة بعض المحاور الهامة لها مثل أنشطة التوكاتسو، والذكاء الاصطناعي، والتعامل مع الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة، أما الحقيبة التدريبية الأخرى معنية باللياقة البدنية والذهنية بهدف تأهيل المتدربين لاجتياز التدريبات النهائية التي تعقدها جهة معنية تمهيًدا لتعيينهم في مختلف محافظات الجمهورية، وهو ما ينعكس بشكل مباشر على النهوض بالمستوى التعليمي للطلاب، وبالمنظومة التعليمية للدولة. 
وفي سياق آخر، وجه الوزير مديري المديريات التعليمية بمواصلة التواصل المباشر مع المدراء الجدد من خريجى المبادرة الرئاسية "١٠٠٠ مدير مدرسة"؛ ومتابعتهم، وتقديم كافة أوجه الدعم لهم حيث أن خريجي المبادرة الرئاسية هم نواة إحداث التطوير المنشود في إدارة المدارس.


كما تطرق الاجتماع إلى مناقشة سبل تطبيق الحزم التدريبية الخاصة بإطلاق وثيقة معايير المعلم، من خلال مشروع "التعليم من أجل الغد” والتي سيتم تطبيقها في ٣ محافظات كمرحلة أولى وهي بني سويف، ودمياط، والدقهلية على أن يتم تعميمها بعد ذلك على باقي محافظات الجمهورية.
الأربعاء ٢٤ يناير ٢٠٢٤
وجه الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى رسالة بمناسبة اليوم العالمي للتعليم 2024، متمنيا لأبنائه الطلاب خالص الأمنيات بمزيد من التفوق والنجاح ولزملائي المعلمين بخالص التقدير والاعتزاز لما يبذلوه من جهود عظيمة في بناء أجيال المستقبل التي نضع على عاتقها الحلم والأمل والنهوض بالأمة.
وقال بمناسبة هذا اليوم "نسعى بكل ما لدينا من جهود في ظل الجمهورية الجديدة، لتطوير المنظومة التعليمية بكافة جوانبها بالشراكة والتعاون الوثيق مع كافة الجهات ذات الصلة من وزارات وقطاع خاص ومنظمات مجتمع مدني وجهات دولية لضمان توفير تعليم جيد ومنصف وشامل وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة كأحد أهم أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر ٢٠٣٠".
وأضاف أن التعليم حق من حقوق الإنسان.. والاستثمار في البشر من أهم مقومات المجتمع الناجح المتقدم.. لذا تعمل على عدة محاور ترتكز على توفير تعليم منتج للمعرفة لأبنائنا الطلاب يواكب التطورات العالمية، وتمكين المعلمين من خلال تزويدهم بالمعارف الضرورية والقيم والمواقف والمهارات والسلوكيات؛ ليواكبوا التطوير المنشود.