الجمعة 12 يوليو 2024 الموافق 06 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
حول العالم

هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية تحذر 100 مليون شخص من ارتفاع الحرارة ببداية الصيف

الثلاثاء 25/يونيو/2024 - 01:09 م
أصول مصر


وجهت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية مع بداية فصل الصيف الذي بدأ هذا الأسبوع تحذيرًا لأكثر من 100 مليون شخص في الولايات المتحدة من ارتفاع درجات الحرارة، إلى مستويات قياسية تزامنًا مع استعدادات المدن الواقعة على الساحل الشرقي لمواجهة درجات الحرارة القياسية ومع اتجاه موجة الحر المسببة لظروف جوية خطيرة نحو الساحل الغربي وتوقع ارتفاع درجات الحرارة إلى أكثر من 40 درجة مئوية بزيادة قدرها حوالي 15 درجة مئوية على المعدلات الطبيعية في مثل هذا الوقت من العام.


وأعلنت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية أن الموجة شديدة الحر في الولايات المتحدة في مدن مثل بالتيمور وفيلادلفيا إلى  38 درجة مئوية وإلى ‭‭32‬‬ درجة مئوية في ولايات مثل آيداهو ومونتانا ووايومنغ، وستنتقل إلى نبراسكا وكانساس وبقية المدن الأمريكية.


موجات حر مهلكة وكارثية تجتاح المدن في 4 قارات مع حلول اليوم الأول من فصل الصيف


وتجتاح موجات حر مهلكة وكارثية المدن في أربع قارات بالفعل مع حلول اليوم الأول من فصل الصيف في النصف الشمالي من الكرة الأرضية لأن تغير المناخ قد يؤدي مرة أخرى إلى ارتفاع درجات الحرارة إلى مستويات قياسية يمكن أن تتجاوز تلك التي تم تسجيلها الصيف الماضي وجعلته الأكثر حرارة منذ 2000 عام وبعد تسجيل مئات الوفيات في العديد من دول العالم، تتواصل التحذيرات من موجة حر غير مسبوقة بسبب الارتفاع الكبير في درجات الحرارة وتحذيرات من "جحيم مناخي"! بحسب هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية.


ويحذر مسؤولون هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية من الظروف الجوية الخطيرة في منطقة فيلادلفيا، فالرطوبة العالية قد تؤدي إلى زيادة مؤشرات الحرارة إلى ما فوق 41 درجة مئوية مما يزيد الإحساس بالحرارة فوق المستوى الفعلي ما يعني أن الأمريكيين سيشهدون فترات من الحرارة الشديدة في جزء كبير من البلاد حتى يوليو المقبل.


هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية: تغير المناخ يقود موجات حر خطيرة في نصف الكرة الشمالي


وقال مارك تشينارد خبير الأرصاد في هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية أن تغير المناخ يقود موجات حر خطيرة في نصف الكرة الشمالي هذا الأسبوع، وأنها ستتواصل على مدار عقود قادمة كما لقي أكثر من ألف شخص حتفهم خلال موسم الحج في السعودية وسط ارتفاع كبير في درجات الحرارة هذا العام.


ويرى مارك تشينارد خبير الأرصاد في هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية أن درجات الحرارة المرتفعة هي سبب وفاة مئات الأشخاص في أنحاء آسيا وأوروبا مع انتشار الموجة إلى كثير من المدن الواقعة في أربع قارات من آسيا وأوروبا إلى الأمريكيتين.


وليست هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية التي حذرت المواطنين في الولايات المتحدة فقد حذرت أيضا السلطات اليونانية من أن مناطق كثيرة في البلاد تواجه خطرًا كبيرًا لاندلاع حرائق جديدة بها، وذلك تزامنًا مع محاولات المئات من أفراد الإطفاء من أجل السيطرة على حرائق غابات أججتها رياح عاتية على جزيرتين يونانيتين في بداية الأسبوع الجاري وفي أماكن أخرى في الجزر اليونانية الواقعة في قارة أوروبا.


اليونان تشهد لأول مرة ظروفًا جوية حارة وجافة ورياح في بداية فصل الصيف


ويقول خبراء للأرصاد الجوية إن هذه هي أول مرة تشهد فيها اليونان ظروفًا جوية "حارة وجافة ورياح" في هذا الوقت المبكر جدًا من فصل الصيف برغم انتشار حرائق الغابات في اليونان لكنها أصبحت أكثر تدميرًا في الأعوام الأخيرة مع ارتفاع درجات الحرارة وزيادة الجفاف في فصل الصيف، وهو ما يربطه العلماء بتغير المناخ لدرجة أن أكثر من 30 من أفراد الإطفاء تدعمهم سبع طائرات، تتضمن خمس طائرات هليكوبتر، يبذلون جهودا مكثفة لإخماد حريق غابات اندلع السبت الماضي في جزيرة أندروس في بحر إيجه بعيدًا عن المنتجعات السياحية، وجرى إخلاء أربع مناطق كإجراء احترازي ولم ترد أنباء عن وقوع أضرار أو إصابات.


ونشرت حكومة اليونان عدة مئات من أفراد الإطفاء للسيطرة على أكثر من 70 حريق غابات في أنحاء اليونان منذ الجمعة 21 يونيو مع قوة الرياح العاتية ودرجات الحرارة المرتفعة مما ستزيدان من مخاطر اندلاع حرائق أخرى هذه الأيام وخصوصا بعد إطلاق الألعاب النارية من المراكب واليخوت مما أدى إلى اندلاع حريق غابات في جزيرة هيدرا بمنطقة أثينا وسيطر رجال الإطفاء على الحريق لكنه دمر جزءًا من غابة الصنوبر الوحيدة بالجزيرة في منطقة بيستي النائية في وقت مبكر من يوم السبت الماضي مما جعل السلطات اليونانية تلقي القبض على 13 من أفراد طاقم وركاب أحد اليخوت يوم السبت من هذا الأسبوع.


من المتوقع أن يكون عام 2024 أكثر سخونة بعد أن شهد العام الماضي موجات حر قياسية


وشهد العام الماضي موجات حر قياسية ويتوقع علماء أن يكون عام 2024 أكثر سخونة حيث يشهد العديد من دول العالم ارتفاعا غير مسبوق في درجات الحرارة خاصة في منطقة الشرق الأوسط وسط تحذيرات من أن الانبعاثات الكربونية التي تلوث الجو أدت إلى تغير المناخ بشكل كبير نتج عنه ارتفاع كبيرٌ في حرارة الأرض إلى مستويات أكثرَ خطورة من أي وقت مضى تسببت في وفاة عدد من الأشخاص، كما أعلنت عدةُ دول أوروبية وآسيوية عن وفيات بسبب الحر، فيما حذرت السلطات الأميركية مواطنيها من موجة حر شديدة ستبدأ مع بداية الأسبوع الالحالي لتضرب عددًا من مدن وولايات وسط البلاد، بينما أعلنت العاصمة واشنطن حالة الطوارئ الحرارية بحسب هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية.


وسجلت هيئات الأرصاد في العديد من دول العالم موجاتِ حر لم تعهدها عادة، فالولايات المتحدة تعاني من موجة حر كارثية من الغرب الأوسط إلى الشمال الشرقي مما يشكل تهديدًا للصحة العامة كما يمثل ضربة اقتصادية بينما تسببت الرياح الساخنة في ولاية كاليفورنيا في اشتعال سبعة من أكبر الحرائق التي تضرب الولاية هذا الموسم  وأجبر مئات الأشخاص على النزوح من بيوتهم بينما قررت الحكومة العراقية تقليص ساعات العمل في المؤسسات الحكومية بواقع ساعة واحدة بسبب الارتفاع الملحوض لدرجات الحرارة في العراق والتي تتجاوز 50 درجة مئوية، بهدف تخفيف الأعباء على المواطنين عمومًا والموظفين خصوصًا وترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية.