الجمعة 19 يوليو 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل

ارتفاع الأوفر برايس بسوق السيارات ليتراوح بين30 و100ألف جنيه بسبب أزمة المعروض

الأحد 30/يونيو/2024 - 10:28 م
أصول مصر


بدأت ظاهرة الأوفر برايس أو علاوة سعر القائمة تعود على استحياء من جديد بسبب أزمة المعروض، وفى حال طول الأزمة وتعطل دخول الشحنات، لتصل بمعدلات تتراوح بين 30 و100 ألف جنيه لبعض السيارات مثل هيونداي إلنترا AD، وهيونداي أكسنت RB،، وكذلك شيري تيجو بقيمة تتراوح ما بين 70 و80 ألف جنيه ومن المتوقع أن ترتفع القيمة على مبيعات السيارات لأكثر من ذلك لتعود كما كانت من قبل. 


عادت ظاهرة الأوفر برايس على السيارات مع تفاقم أزمة تعطل الاستيراد


وعادت ظاهرة الأوفر برايس على السيارات مع تفاقم أزمة تعطل الاستيراد التي طالت السلع والبضائع المستوردة وعلى رأسها  السيارات في مصر من جديد، وذلك بعد اختفائها قبل أسابيع مدفوعة بتداعيات قرار تحرير سعر الصرف وعودة التدفقات الأجنبية.


وأكد عدد من الوكلاء وأعضاء بشعبة السيارات تحدثت إليهم "العربية Business" أنه تم فرض الأوفر برايس  بالفعل على بعض الطرازات، ولكن بنسب متفاوتة، وفقًا لتوفر المخزون لدى التجار والطلب من جانب العملاء بحسب رابطة مصنعي السيارات.


توقف نظام التسجيل المسبق للشحنات في الجمارك يوثر على حجم المعروض من السيارات


وأكد حسين مصطفى رئيس رابطة مصنعي السيارات إن توقف نظام رقم التسجيل المسبق للشحنات في الجمارك يوثر على حجم المعروض من السيارات، وبالتالي بدأت تظهر زيادات في أسعار السيارات على بعض الطرازات لتعود ظاهرة الأوفر برايس أو علاوة سعر القائمة.


وأوضح حسين مصطفى رئيس رابطة مصنعي السيارات أن ظاهرة علاوة سعر القائمة أو الأوفر برايس تعني مبلغ إضافي يتم فرضه على سعر السيارة من قِبل الوكلاء وتجار السيارات، وذلك مقابل توفير الطراز المطلوب والتسليم الفوري، في ظل تطبيق قوائم حجوزات لدى الوكلاء، والتي تخضع للتقلبات والتغيرات المستمرة في الأسعار.


عودة ظاهرة الأوفر برايس أمر منطقي في ظل نقص المعروض


وأعلن خالد سعد أمين عام رابطة مصنعي السيارات ورئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة "جنباى رويال" في مصر،، إن عودة ظاهرة الأوفر برايس أمر منطقي في ظل نقص المعروض واستمرار توقف تسجيل السيارات عبر المنظومة الإلكترونية للشحنات ACI منذ شهر ونصف.


وأشار سعد إلى أن عدم الإعلان عن موعد محدد لعودة الاستيراد بشكل طبيعي، يدفع البعض لفرض زيادات سعرية على الموديلات التي تتوافر بأعداد محدودة حاليًا لتظهر من جديد ما يعرف باسم الأوفر برايس مما جعل أمين عام رابطة مصنعي السيارات يطالب بسرعة فتح باب التسجيل لقطاع السيارات لعودة دورة العمل في السوق مرة أخرى، وتفادي الزيادات السابقة في أسعار السيارات.


الأوفر برايس على مخزون السيارات لعدم وصول سيارات جديدة


ويرى علاء السبع رئيس شركة السبع أوتوموتيف وعضو شعبة السيارات باتحاد الغرف التجارية إن هناك ارتفاعات في الأسعار، ولكن بمعدلات مازالت بسيطة ومتفاوتة من موزع أو تاجر لآخر وتختلف قيمة الزيادة في أسعار السيارات وفقا للمعروض لدى كل تاجر، خاصة وأن المتاح حاليا عبارة عن مخزون دون دخول بضائع جديدة، وهو ما يدفع لزيادة الأوفر برايس.


ولجأ العديد من الموزعين وتجار السيارات إلى رفع الأوفر برايس على السيارات الأكثر طلبًا لزيادة حجم مكاسبهم، وتعويض الخسائر المالية التي تكبدوها بسبب  التخفيضات السعرية الرسمية التي يقدمونها على الطرازات الراكدة.


زيادة الأوفر برايس على شيري وهيونداي إلنترا وهيونداي أكسنت


ومن أبرز السيارات التي تم فرض الأوفر برايس عليها خلال الفترة القليلة الماضية، هي هيونداي إلنترا AD، وهيونداي أكسنت RB، بمعدلات تتراوح بين 30 و100 ألف جنيه، وكذلك شيري تيجو بقيمة تتراوح ما بين 70 و80 ألف جنيه وأن إدراج الأوفر برايس في فاتورة شراء السيارات يجعله رسميا؛ إذ لم يعد مبلغا بعيدًا عن المحاسبة الضريبية.


ويعتقد  أسامة أبو المجد قال نائب رئيس شعبة السيارات بالغرف التجارية إن تراجع المعروض من أي سلعة مع استمرار الطلب، يرفع الأسعار، وهو ما حدث بالفعل في سوق السيارات مع فرض الأوفر برايس حيث يتأثر التاجر أيضا سلبيا بتراجع المعروض، ولذا يلجأ لرفع الاسعار لتعويض جزء من خسائر انخفاض المبيعات، ولاسيما مع استمرار الأزمة وتأثيراتها السلبية على أسعار مختلف الطرازات.


وجاء في تقرير لمجلس مبيعات سوق السيارات "أميك" أن مبيعات سوق الشاحنات في مصر تراجع بنسبة 18.4% خلال الربع الأول من العام الحالي بالمقارنة بنفس الفترة من العام الماضي؛ لتصل إلى 2889 شاحنة، انخفاضًا من 3542 شاحنة في 2023، وذلك بعد أن سجل العام الماضي نسب تراجع وصلت لأكثر من 70% في بعض الأشهر، وحققت الشاحنات الخفيفة زيادة بنسبة 81.5% عن العام الماضي.