الثلاثاء 31 يناير 2023 الموافق 09 رجب 1444
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
حول العالم

وزارة الزراعة الأوكرانية: هبوط محاصيل الحبوب 40 % خلال العام الماضى

الإثنين 09/يناير/2023 - 08:13 م
أصول مصر

أعلنت وزارة الزراعة الأوكرانية أن محاصيل الحبوب خلال العام الماضى هبطت  بأكثر من 40 % لتنزل إلى حوالى 51 مليون طن من القمح والذرة والشعير وغيرها مقارنة مع أعلى حصاد فى تاريخها والذى قفز إلى 86 مليون طن في عام 2021 قبل أن تسيطر القوات الروسية على الأراض الزراعية عندما قامت بغزوها فى فبراير الماضى مما أدى إلى نقص المساحات المزروعة وضعف المحاصيل وانخفاض الصادرات أيضا نتيجة تعطل حركة التجارة عبر موانئ أوكرانيا على البحر الأسود.

وجاء فى بيان نشرته وزارة الزراعة الأوكرانية اليوم الاثنين أن صادراتها من الحبوب انخفضت أيضا بما يقرب من 30 % لتتراجع إلى نحو 23.6 مليون طن حتى الآن في موسم 2022-2023 مقارنة مع 33.5 مليون طن صدرتها بحلول الفترة نفسها من الموسم السابق قبل غزو روسيا لجارتها أوكرانيا منذ 24 فبراير الماضى.

وزارة الزراعة الأوكرانية: الحرب الروسية فى أوكرانيا  قلصت  محاصيل وصادرات الحبوب

الحرب الروسية تقلص محاصيل وصادرات الحبوب

وذكرت قناة CNBC أن وزارة الزراعة الأوكرانية أكدت أن الحرب الروسية فى أوكرانيا  قلصت  محاصيل الحبوب خلال العام الماضى مما أدى أيضا إلى انخفاض صادرات الحبوب  بعد حصار احتلال الأراضى الزراعية والاستيلاء على المخازن محصار للموانئ الأوكرانية المطلة على البحر الأسود رغم السماح في نهاية يوليو الماضى بتصدير الحبوب جزئيا بموجب اتفاق بين موسكو وكييف بوساطة من منظمة الأمم المتحدة ورئيس تركيا.

وتكونت صادرات الحبوب الأوكرانية من مايقرب من 8.6 مليون طن من القمح و13.3 مليون طن من الذرة و1.7 مليون طن من الشعير بعد توفير ممر لصادرات الحبوب من أوكرانيا برعاية قوات الأمم المتحدة ومن المتوقع أن ترتفع صادرات الحبوب العالمية هذا العام لتحسن الإمدادات في الدول المنتجة الأخرى بحسب وزارة الزراعة الأوكرانية.

اندلاع الحرب الروسية فى أوكرانيا يرفع مؤشر أسعار الغذاء  

وأدى اندلاع الحرب الروسية فى أوكرانيا العام الماضي إلى ارتفاع مؤشر الأسعار الصادر عن منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة - فاو - لأعلى مستوياته على الإطلاق نتيجة مخاوف من حدوث شح في المواد الغذائية وارتفاع تكلفة معظم السلع الغذائية الأولية.

وجاء فى بيان لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة "فاو" إن مؤشرها لأسعار الغذاء، الذي يقيس الأسعار العالمية للسلع الغذائية الأكثر تداولا حول العالم، بلغ 143.7 نقطة العام الماضى بزيادة 14.3% عن عام 2021، ليسجل أعلى مستوى له منذ بدء التسجيلات فى عام 1990.


ارتفاع أسعار الغذاء بعد بدء الغزو الروسي لأوكرانيا 

وكان المؤشر قد ارتفع 28% في عام 2021 على أساس سنوي مع تعافى الاقتصاد العالمي من تداعيات الجائحة ثم ارتفعت أسعار الغذاء بعد بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير من العام الماضي نتيجة مخاوف من تعطل حركة التجارة عبر البحر الأسود ولكنها تراجعت قليلا بعد ذلك لأسباب من بينها توفير ممر لصادرات الحبوب من أوكرانيا برعاية الأمم المتحدة وظهور توقعات تؤكد تحسن الإمدادات من الدول المنتجة.
وهبط المؤشر في شهر ديسمبر الماضى للشهر التاسع على التوالي إلى 132.4 نقطة مقابل قراءة معدلة إلى 135.00 نقطة لشهر نوفمبر ليسجل تراجعا للشهر الثامن على التوالي منذ ارتفاع قياسي في مارس من العام الماضى بعد الغزو الروسي لأوكرانيا.