الإثنين 30 يناير 2023 الموافق 08 رجب 1444
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل

معهد السيرم الهندى يدعو الصين لاستيراد لقاحات كورونا من الهند وأوروبا وأمريكا

الثلاثاء 17/يناير/2023 - 08:25 ص


أعلن بونا والا الرئيس التنفيذي لشركة معهد السيرم الهندى أكبر شركة تصنيع لقاحات في العالم إن الصين تحتاج إلى تنحية التوجهات السياسية والنظر في استيراد لقاحات كوفيد-19 لإنهاء الوباء على مستوى العالم لأن قرار حكومة بكين بعدم استيراد لقاحات من الهند وأوروبا وأمريكا يعنى استمرار معظم الصينيين بالعدوى من فيروس كورونا ويتعين علي المسئولين تغيير سياستهم الآن وأخذ اللقاحات الأجنبية التي أثبتت فعاليتها في بلاد العالم في محاولة لإدارة أزمة الوباء والخروج منها في أقرب وقت ممكن.

تزايد وفيات كورونا فى الصين

بونا والا الرئيس التنفيذي لمعهد السيرم الهندى يشيد بقدرة بكين على الاستجابة بسرعة لمكافحة فيروس كورونا


وقال بونا والا الرئيس التنفيذي لمعهد السيرم الهندى أكبر شركة تصنيع لقاحات في العالم في تصريحات لقناة  CNBC خلال المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في دافوس هذا الأسبوع، إن تعامل الصين مع الوباء الذى ظهر لأول مرة فى العالم في عام 2020 والذي تضمن بناء المستشفيات والبنية التحتية واتخاذ الاحتياطات أكد قدرة بكين على الاستجابة بسرعة لمكافحة فيروس كورونا ولكن يجب عليها الآن استيراد لقاحات من الهند وأوروبا وأمريكا.

وتمنى بونا والا الرئيس التنفيذي لمعهد السيرم الهندى أكبر شركة تصنيع لقاحات في العالم، لحكومة الصين حظًا سعيدًا في محاولة إدارة تلك الأزمة والخروج منها في أقرب وقت ممكن وأكد أن هذا الأمر يمثل أيضًا قضية عالمية، لضخامة أعداد الصينيين الذين يرغبون في السفر إلى الهند وأوروبا وأمريكا وكذلك السياح الأجانب من مختلف دول العالم الذين يحبون زيارة الصين للعمل أو الترفيه.


ارتفاع شديد  بحالات الإصابة والوفيات من فيروس كورونا العام الماضي فى الصين


وشهدت الصين خلال العام الماضى وحتى الآن ارتفاعا شديدا  في حالات الإصابة والوفيات من فيروس كورونا بعد أن أنهت فجأة سياسة صفر كوفيد، التي فرضت عمليات إغلاق صارمة واختبارات جماعية وحجر صحي عند الوصول إلى البلاد وذلك بعد بعد احتجاجات عامة لم يسبق لها مثيل والمظاهرات التى اندلعت ضد حكومة بكين لإنهاء القيود اللازمة لجائحة كوفيد19 كما أن سياسة صفر كوفيد ربما تكون فعالة في السيطرة على الفيروس غير أن قابلية التحول العالية لمتحورات أوميكرون تجعل من المستحيل الاستمرار في تطبيق تلك السياسة.

تفاقم الإصابات من فيروس كورونا فى الصين


وكانت الصين قد أعلنت في السابق تسجيل ما يزيد قليلا عن 5 آلاف وفاة فقط منذ بدء الجائحة ففى أخر عام 2019 لتسجل أدنى معدلات الوفيات على مستوى العالم ولكن بعد إلغاء القيود مرخرا ارتفعت أغداد الوفيات على مدار أقل من شهر إلى أكثر من 60 ألف ضحية منذ نهاية ديسمبر الماضى وحتى الآن مما يستوجب تعاطى لقاحات كورونا من الهند وأوروبا وأمريكا لأنها أكثر فاعلية فى مكافحة متحورات الفيروس.


معدل التطعيم الكامل ضد فيروس كورونا في الصين 87%


يبلغ معدل التطعيم الكامل ضد كوفيد-19 في الصين حوالي 87%، وفقًا لبيانات منظمة الصحة العالمية، والتي تظهر أن 54% من السكان قد تلقوا أيضًا لقاحًا معززًا من لقاحات كوفيد-19 الرئيسية المعتمدة للاستخدام في الصين من شركات سينوفاك وسينوفارم الصينية ولكن وجدت العديد من الدراسات العالمية أن هذه اللقاحات أقل فعالية ضد متحور أوميكرون من اللقاحات الناجحة من شركات فايزر وmRNA وبايونتيك وغيرها من الشركات الأوروبية والأمريكية والهندية.

معهد السيرم الهندى يطالب بتطعيمات من أوروبا وأمريكا



وينتج معهد السيرم الهندى أكبر شركة تصنيع لقاحات في العالم أكثر من 1.5 مليار جرعة لقاح كل سنة لمختلف الأمراض والأوبئة وتهتم بتوفير اللقاحات للصين، لكن المناقشات مع مسؤولي بكين لم تنجح حتى الآن رغم أن الصينن أعلنت إن نحو 60 ألف شخص مصابين بكوفيد-19 ماتوا في المستشفيات منذ أن تخلت عن سياسة صفر كوفيد وألغت القيود الشهر الماضي، وهي زيادة مرتفعة عن الأرقام المعلنة فى السابق وبعد انتشار  انتقادات عالمية لبيانات فيروس كورونا بأنحاء الصين.


             
إلغاء قيود كورونا سيرفع عدد الوفيات فى الصين إلى مليون صيني هذا العام 


وألغت حكومة بكين فجأة في أوائل ديسمبر من العام الماضى سياستها الصارمة لمكافحة الفيروس التي استمرت ثلاثة أعوام وشملت تكرار الاختبارات وتقييد السفر وعمليات إغلاق شاملة، وذلك بعد انتشار الاحتجاجات في أواخر نوفمبر الماضى مما أدى إلى تفاقم حالات الإصابة من فيروس كورونا منذ ذلك الحين في أنحاء البلاد التي يبلغ تعداد سكانها 1.4 مليار نسمة.


توقع كريستوفر موراي مدير معهد القياسات الصحية والتقييم الأمريكي ارتفاع أعداد الوفيات من فيروس كورونا في الصين إلى أكثر من مليون شخص خلال العام الحالى وأن عدد الإصابات سيصل إلى ذروته في شهر إبريل المقبل وانفجار أعداد الوفيات لتتجاوز 322 ألفا.
وجاءت هذه التوقعات بسبب رفع السلطات الصينية المفاجئ للقيود الصارمة لمكافحة جائحة كوفيد-19لدرجة أنه من المتوقع أن يتعرض ما يقرب من 66 % من سكان الصين للإصابة بالعدوى من الفيروس منذ بداية الوباء فى ديسمبر 2019 وحتى نهاية العام الجاري.