الأحد 05 فبراير 2023 الموافق 14 رجب 1444
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
حول العالم

رغم وقف إطلاق النار بمناسبة عيد الميلاد.. دوى القذائف فى باخموت الأوكرانية

السبت 07/يناير/2023 - 09:56 م
القتال فى باخموت
القتال فى باخموت الأوكرانية

على الرغم من إعلان موسكو وقف إطلاق النار بمناسبة عيد الميلاد الذي تحتفل به الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية اليوم السبت، سُمع دوي قذائف، بمحيط الشوارع شبه الخالية في مدينة باخموت الأوكرانية، التي تعد مركز أعنف قتال حالي بين روسيا وأوكرانيا، وفقًا لوكالة رويترز. 

وقالت موسكو إن قواتها في أوكرانيا ستبقي على وقف إطلاق النار لمدة 36 ساعة، وفقًا لإعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أي حتى منتصف الليلة، رغم رفض أوكرانيا لهذا العرض.

وأوضحت روسيا أن قواتها ردت بنيران المدفعية، عندما أطلقت عليها القوات الأوكرانية النيران.

وفى وقت سابق، وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين آمرا وزير دفاعه، بوقف إطلاق النار في أوكرانيا لمدة 36 ساعة، من الساعة 12:00 ظهر الجمعة 6 ينايرحتى نهاية السبت 7 يناير.

يأتي هذا للسماح للمسيحيين الأرثوذكس بحضور قداس عيد الميلاد والاحتفال بالكريسماس، وفقًا لبيان صادر عن الكرملين، فيما قال بوتين، في البيان: "مع الأخذ في الاعتبار نداء قداسة البطريرك كيريل، أوعز إلى وزير دفاع روسيا الاتحادية أن يقدم من الساعة 12:00 يوم 6 يناير 2023 حتى الساعة 24:00 يوم 7 يناير 2023، وقف إطلاق النار على طول خط التماس بين الأطراف في أوكرانيا".

 

فرصة حضور القداس عشية الكريسماس 

 

وأشار أنه "انطلاقا من حقيقة أن عددا كبيرا من المواطنين الذين يعتنقون الأرثوذكسية يعيشون في مناطق القتال، فإننا ندعو الجانب الأوكراني لإعلان وقف إطلاق النار ومنحهم فرصة حضور القداس عشية الكريسماس (عيد الميلاد)، وكذلك في يوم ميلاد المسيح".

هذا ويحتفل العديد من المسيحيين الأرثوذكس بعيد الميلاد في 7 يناير / كانون الثاني، فيما أكد ميخايلو بودولاك، مستشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، عبر حسابه على تويتر، أن على روسيا مغادرة "الأراضي المحتلة" في أوكرانيا قبل أي "هدنة مؤقتة".

 

 وقف مؤقت لإطلاق النار لمدة 36 ساعة في أوكرانيا 

 

وقال: "أولًا، أوكرانيا لا تهاجم أراضٍ أجنبية ولا تقتل المدنيين. كما تفعل روسيا. أوكرانيا تدمر فقط عناصر جيش الاحتلال على أراضيها. ثانيا، يجب أن تغادر روسيا الأراضي المحتلة، حينها فقط سيكون لديها هدنة مؤقتة"، مضيفا: "احتفظ بالنفاق لنفسك".

كان البطريرك كيريل رئيس الكنيسة الأرثوذكسية الروسية، دعا في وقت سابق الخميس، إلى وقف مؤقت لإطلاق النار لمدة 36 ساعة في أوكرانيا بمناسبة الكريسماس حسب التقويم الأرثوذكسي.

 وقال في بيان: "أناشد جميع الأطراف المشاركة في النزاع الضاري لوقف إطلاق النار وإقرار هدنة... حتى يتمكن الأرثوذكس من حضور القداس عشية عيد الميلاد ويوم عيد الميلاد".