الإثنين 30 يناير 2023 الموافق 08 رجب 1444
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
عقارات

في مركز دبي التجاري العالمي

معرض العقارات الدولي 2023 يعلن عن فعاليات الدورة التاسعة عشرة فى دبى

الأحد 15/يناير/2023 - 09:15 م
 داوود الشيزاوي رئيس
داوود الشيزاوي رئيس شركة الإستراتيجي لتنظيم المؤتمرات

أعلن معرض العقارات الدولي بالشراكة مع دائرة الأراضي والأملاك في دبي، عن  فعاليات الدورة التاسعة عشرة خلال الفترة من 12 إلى 14 فبراير المقبل في مركز دبي التجاري العالمي. 

ويهدف المعرض لتوفير منصة مثالية للمستخدمين النهائيين من المستثمرين والمشترين، تساعدهم على إيجاد العقارات التي يتطلعون لامتلاكها، كما تتيح أمام المطورين فرصة استعراض مشاريعهم في المعرض بأسعار جذّابة.

داوود الشيزاوي  : يمثل المعرض فرصة مثالية للباحثين عن توجيه رؤوس أموالهم نحو قطاع حيوي ومستقر

يعد معرض العقارات الدولي أكبر منصة لبيع العقارات في الشرق الأوسط للأسواق المحلية والعالمية، وحدثًا فريدًا من نوعه حيث يسمح ببيع التجزئة وشراء العقارات المحلية والدولية. كما يتيح للعارضين فرصة عرض وبيع مشاريعهم التجارية والسكنية، ضمن بيئة استثمارية، ويوفر للزوار من الراغبين بالاستثمار، الفرص المثالية لاكتشاف أفضل الاستثمارات المحلية والدولية في السوق العقاري، إلى جانب الاستفادة من العروض الحصرية والخصومات التي تقدمها الجهات المشاركة بالمعرض. 

وعلى مدار ثلاثة أيام، سيتيح المعرض للمشاركين من المسؤولين الحكوميين، وكبار مطوري العقارات، وكبريات الشركات العقارية داخل دولة الإمارات وخارجها، ومؤسسات التمويل، والبنوك، والمستثمرين، فرصة الاطلاع والتعرف عن قرب على الفرص الاستثمارية التي يوفرها القطاع العقاري في دبي. 

وقال داوود الشيزاوي رئيس شركة الإستراتيجي لتنظيم المؤتمرات والمعارض المنظمة للحدث "يمثل المعرض فرصة مثالية للباحثين عن توجيه رؤوس أموالهم نحو قطاع حيوي ومستقر، فضلًا عمّا يحققه لهم من عوائد مجزية، حيث تعد السوق العقارية في دولة الإمارات من أبرز الأسواق العقارية وأكثرها نشاطًا على مستوى المنطقة، وتشكل نقطة جذب رئيسة للمستثمرين من مختلف أنحاء العالم."

وأشار الشيزاوي إلى أن قطاع العقارات في الإمارات شهد عامًا استثنائيًا خلال 2022، حيث أظهرت نتائج التقارير والدراسات تصاعدًا في أسعار العقارات وقيمة الإيجارات، وبلغ إجمالي المبيعات العقارية في دبي 265.6 مليار درهم، وهي القيمة السنوية الأعلى على الإطلاق في تاريخ السوق العقارية في الإمارة، موزعة على أكثر من 97.48 ألف صفقة، وذلك بحسب التقارير الرسمية،. ويعود ذلك لعدة عوامل رئيسة منها اعتماد قوانين الإقامة الجديدة واستقطاب المستثمرين من خلال منحهم تأشيرة الإقامة الذهبية عند شراء عقار أو أكثر على المخطط بقيمة مليوني درهم. إلى جانب الزخم التصاعدي في الاقتصاد الوطني مدعومًا بارتفاع أسعار النفط، ونمو القطاع غير النفطي، والنتائج الإيجابية لمعرض إكسبو 2020 دبي.

كما واصل القطاع العقاري في إمارة دبي محافظته على نمو مستدام من حيث عدد وقيمة المبيعات العقارية والتي شهدت نموا بنحو 78.3% على أساس سنوي من حيث القيمة مقابل قرابة نحو 149 مليار درهم، و62% من حيث عدد الصفقات مقارنة مع 60.2 ألف صفقة بالعام الفائت 2021، وذلك بحسب الرصد الذي تم إعداده استنادًا على بيانات دائرة الأراضي والأملاك في دبي.

وشهد شهر ديسمبر أعلى قيمة شهرية لصفقات البيع العقارية تاريخيًا بقيمة جاوزت 26 مليار درهم، وهي ثاني أعلى مبيعات شهرية على الإطلاق، بعدما سجل القطاع مبيعات بنحو 30.8 مليار درهم في نوفمبر الماضي كأعلى قيمة لشهر واحد في تاريخ السوق العقارية في دبي.

فعاليات مصاحبة

بالإضافة للقاعة المخصصة للعارضين، يقدم "معرض العقارات الدولي" للمشاركين طيلة ثلاثة أيام باقة من الفعاليات، أبرزها المؤتمر الرئيسي الذي يضم جلسات حوارية تشارك فيها نخبة من المهنيين العقاريين وصناع القرار والمطورين العقاريين وكبار المسؤولين الحكوميين، بهدف تبادل الآراء والخبرات والمعارف حول آخر المستجدات والاتجاهات في الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية، واللوائح الحكومية الجديدة. ومن الفعاليات المميزة والفريدة للمشاركين، تنظيم اجتماعات للشركات، وأخرى تجمعها مع العملاء، لتسهل التواصل بينهم، وزيادة فرص إبرام الصفقات العقارية والمبادلات التجارية في المستقبل. وينظم المعرض أيضًا ورش عمل وحلقات تدريبية للمهتمين والعاملين في القطاع العقاري، يتم خلالها الاطلاع على مستجدات القطاع من أفكار واتجاهات واستراتيجيات، ما يسهم في تطوير المهنيين واكتساب فهم أفضل للبيئة التنافسية العقارية.

جدير بالذكر أن المعرض هذا العام سيشهد مشاركات من دول عدة إلى جانب دولة الإمارات أبرزها الولايات المتحدة الامريكية، المملكة المتحدة، تركيا، قبرص، البرتغال، باكستان، الهند والعديد من الدول التي تتميز بمنح محفزات للمستثمرين المهتمين.