الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل

أسعار الذهب العالمية تخسر 5% أو 130 دولارًا خلال الأسبوعين الماضيين

الأحد 05/مايو/2024 - 10:08 م
أصول مصر


تراجعت أسعار الذهب العالمية بما يقرب من 5 % أو ما يعادل 130 دولار خلال الأسبوع الماضي لتنزل إلى 2303 دولار للأوقية من المستوى المرتفع القياسي الذي قفزت إليه منذ حوالي شهر عندما صعدت إلي أكثر من 2431 دولار للأوقية وذلك للأسبوع الثاني على التوالي بسبب التوترات الحادة في الشرق الأوسط وسط الحرب الإسرائيلية العنيفة ضد مقاتلي حماس في قطاع غزة التي بدأت منذ 7 أكتوبر الماضي ومازالت مستمرة حتى الآن وربما لأسابيع طويلة قادمة.


وهبطت أسعار الذهب العالمية مع نهاية الأسبوع الماضي إلى أقل مستوى خلال شهر مع جني الأرباح وتزايد مشتريات البنوك المركزية من المعدن الأصفر النفيس ومع تخفيف حدة المخاطر الجيوبوليتيكية نتيجة قرب التوصل إلى هدنة ووقف الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة ورفح والضفة الغربية.  


أسعار الذهب العالمية تواصل الانخفاض من ارتفاع كبير في أبريل


وذكرت وكالة بلومبرج أن أسعار الذهب العالمية تراجعت مع نهاية الأسبوع الماضي لتنخفض إلى إلى أقل مستوى منذ حوالي شهر، في تعاملات جلسة الجمعة 3 مايو على الرغم من بيانات الوظائف الأميركية الأضعف من المتوقع، لتواصل الانخفاض من ارتفاع كبير قفزت إليه  في شهر أبريل الماضي مع اتجاه المستثمرين لجني الأرباح من تلك الأسعار القياسية وفي ظل انحسار المخاطر الجيوبوليتيكية في الشرق الأوسط.


وتعرضت أسعار الذهب العالمية لضغوط نزولية بعد أن تخلى المعدن الأصفر النفيس عن مكاسبه بعد أن قفز إلى أعلى مستوى له خلال تعاملات الجمعة عند 2320.78 دولار للأوقية فور صدور البيانات التي أظهرت زيادة الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة 175 ألفًا الشهر الماضي، لتقل عن توقعات الاقتصاديين البالغة 243 ألف وظيفة.


انخفاض أسعار الذهب العالمية خلال الأسبوعين الماضيين لتراجع المخاوف من المخاطر الجيوبوليتيكية


ويرى كريستوفر وونج الخبير الاستراتيجي للعملات في شركة OCBC للأسواق المعادن النفيسة أن الانخفاض الكبير في أسعار الذهب العالمية خلال الأسبوعين الماضيين كان بسبب تراجع المخاوف بخصوص المخاطر الجيوبوليتيكية في الشرق الأوسط واحتمال التوصل إلى هدنة ووقف الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.


وهوت أسعار الذهب العالمية يوم الخميس  بنسبة 5.7%، أو نحو 140 دولارًا للأوقية، منذ أن سجل مستوى قياسيًا مرتفعًا عند 2431.29 دولار في أبريل الماضي مدفوعة بموجات التوترات العسكرية  في الشرق الأوسط، ومشتريات قوية من البنوك المركزية.


هبوط أسعار الذهب العالمية مع استمرار ارتفاع التضخم


وهبطت أيضا أسعار الذهب العالمية مع إعلان مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) يوم الأربعاء أنه لا يزال يميل لتخفيض تكاليف الاقتراض غير أن قراءات التضخم التي صدرت في الفترة الأخيرة جاءت مخيبة للآمال وقد تؤجل تخفيض الفائدة لبعض الوقت ويكون المعدن الأصفر النفيس عادة وسيلة للتحوط من التضخم، لكن أسعار الفائدة المرتفعة تقلل من جاذبيته لأنه لا يدر عوائد.


ويعتقد المحللون في مراكز الأبحاث العالمية أن الضغوط على أسعار الذهب العالمية على مدار الأسبوعين الماضيين قد تستمر لأسابيع طويلة قادمة بسبب استمرار تفاقم معدلات التضخم  والقوة النسبية للدولار وبقاء أسعار الفائدة ثابتة رغم أن الذهب يستخدم عادة كأداة تحوط ضد التضخم، إلا أن أسعار الفائدة المرتفعة لترويض الأسعار المرتفعة يمكن أن تزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك الذهبية التي لا تدر أى عوائد.