الأربعاء 19 يونيو 2024 الموافق 13 ذو الحجة 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
عقارات

أكور توقع اتفاقية مع نايا للتطوير العقاري للارتقاء بواقع منطقة رأس الحكمة في مصر

الأربعاء 05/يونيو/2024 - 08:47 م
أصول مصر

 أعلنت أكور، مجموعة الضيافة العالمية، عن توقيع اتفاقية مع شركة نايا للتطوير العقاري لتطوير مشروعين من علامة سويس أوتيل، ليكون النشاط الأول للعلامة في منطقة رأس الحكمة على ساحل البحر الأبيض المتوسط في مصر.
وتتولى أكور بموجب الاتفاقية عمليات تشغيل مشروعي سويس أوتيل رأس الحكمة وسويس أوتيل ريزيدينسز رأس الحكمة، المقرر افتتاحهما في الربع الثالث من عام 2027، مما يعزز حضور المجموعة في ساحل مصر الشمالي.
ويحتضن المشروعان من موقعهما المميز على الواجهة البحرية 250 غرفة فندقية و100 شقة سكنية فاخرة، إلى جانب مجموعة واسعة من مرافق العافية. 

وتتمتع الغرف الفندقية والمساكن بأرفع مستويات من نمط العيش الفاخر، حيث تجمع بين أفضل مستويات الراحة والتصاميم العملية مع الإطلالات البانورامية على مياه البحر المتلألئة. ويتيح افتتاح الوجهتين للمسافرين قضاء أجمل الأوقات والعطل، أو الاستثمار في أصول سكنية تضمن الاستمتاع بأفضل أنماط الحياة الساحلية في واحدة من أهم الوجهات السياحية على مدار العام. 

سويس أوتيل ريزيدينسز

وينضم مشروع سويس أوتيل ريزيدينسز رأس الحكمة إلى محفظة علامة سويس أوتيل من المشاريع السكنية المنتشرة في مصر وتركيا وقطر وجورجيا وفيتنام. وينفرد سويس أوتيل ريزيدينسز رأس الحكمة بموقعه المثالي على مقربة من مشروع رأس الحكمة الضخم، ويقدم لمالكي الوحدات السكنية مزايا حصرية من برنامج مزايا المُلّاك من أكور، والذي يوفر مزايا وامتيازات لكبار الشخصيات على مستوى العالم، بما في ذلك الحصول على عضوية عالية المستوى مع برنامج الولاء "أكور حياة بلا حدود"، الخاص بالمجموعة.

وتعليقًا على هذا الموضوع، قال دانكن أورورك، الرئيس التنفيذي لقسم الفنادق الفاخرة والمتوسطة والاقتصادية في مجموعة أكور الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ: 
"يسرنا التعاون مع شركة نايا للتطوير العقاري للنهوض بواقع هذه المنطقة الجميلة على الساحل المصري، مما يمهد الطريق أمام مرحلة جديد في قطاع السياحة الساحلية المصري. ومن خلال افتتاح فنادق سويس أوتيل، نعتزم تقديم خدمات ومرافق عالمية المستوى تلبي مختلف تطلعات السكان المحليين والمسافرين بقصد الترفيه والعمل، فضلًا عن توفير فرص استثمارية جذابة".
وتحتضن الوجهتان مطعمين عالميين يثريان تجارب الضيوف بتشكيلة من أفضل تجارب الطعام العالمية والأطباق الخاصة على مدار اليوم، إلى جانب ركن مشروبات على الشاطئ وحوض سباحة وصالة استراحة، مما يتيح للضيوف الاستمتاع بجمال الحياة الساحلية الفريدة. 
كما تضم الوجهتان منتجعًا صحيًا من علامة بورفيل ومركزًا للياقة البدنية ونادٍ، بالإضافة إلى مرافق عالمية المستوى للاجتماعات والمؤتمرات والمعارض، بما في ذلك قاعة احتفالات بمساحة 1،000 متر مربع وأربع غرف اجتماعات. 
ومن جانبه، قال هشام الدناصوري، الرئيس التنفيذي لشركة نايا للتطوير العقاري: "يسعدنا التعاون مع مجموعة أكور لتطوير هذا المشروع الضخم، حيث تسهم المكانة العالمية للمجموعة في تعزيز شهرة هذه المنطقة المميزة على مستوى العالم. وتمثل هذه الشراكة بداية رحلة فريدة للتعريف بمنطقة رأس الحكمة على الصعيد العالمي، فهي توفر ملاذًا استثنائيًا وسط المشاهد الطبيعة البكر والرمال البيضاء المذهلة".

رأس الحكمة

وتفتح منطقة رأس الحكمة الباب أمام مرحلة جديد في قطاع السياحة الساحلية المصري، حيث تعزز حضور هذه الوجهة المميزة على الخريطة العالمية للسياحة. وبالتوازي مع تزايد الاهتمام بسوق التطوير العقاري بالمنطقة، يمثل الساحل الشمالي لمصر وجهةً مفضلة لدى المصريين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي، بفضل شواطئه الرملية البيضاء ومياهه الفيروزية. وقامت شركة القابضة، صندوق الثروة السيادي التابع لحكومة أبوظبي، مؤخرًا بضخ استثمار دولي كبير بقيمة 35 مليار دولار أمريكي في منطقة رأس الحكمة. ويعمل هذا المشروع متعدد الاستخدامات على تحويل الشريط الساحلي الذي تبلغ مساحته 130 مليون متر مربع إلى واحدة من أبرز الوجهات الحيوية على مدار العام، حيث تشمل مشاريعًا سكنية وفندقية وتعليمية لتصبح وجهة رئيسية للاستثمارات السكنية. 

ويشكل كلٌ من فندق سويس أوتيل رأس الحكمة وسويس أوتيل ريزيدينسز رأس الحكمة أحدث الاتفاقيات التي عقدتها مجموعة أكور لتوسيع حضورها في مصر.

محفظة أكور

وتضم محفظة أكور حاليًا 24 فندقًا بإجمالي غرف يزيد عن 5،000 غرفة في محفظتها التجارية الفاخرة والمتوسطة والاقتصادية، بالإضافة إلى 40 فندقًا بإجمالي غرف يتجاوز عن 12 ألف غرفة ضمن محفظتها الفاخرة. وإلى جانب مشروعي سويس أوتيل في رأس الحكمة، تعتزم المجموعة إثراء محفظتها من المشاريع الفاخرة والمتوسطة والاقتصادية بخمسة فنادق جديدة في مصر بحلول عام 2027، لتصل إلى أكثر من 1،000 غرفة موزعة على 16 عقارًا، فضلًا عن تعزيز محفظتها الفاخرة بأكثر من 4،600 غرفة