الثلاثاء 23 يوليو 2024 الموافق 17 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
مصر

30 يونيو نقلة بملف الشراكة بين الاسكان والقطاع الخاص بتنفيذ مشروعات باستثمارات 2.5 تريليون جنيه

الإثنين 01/يوليو/2024 - 12:11 م
أصول مصر

مثلت 30 يونيو نقطة انطلاق كبري وتنمية غير مسبوقة فى قطاع الاسكان فقد حققت مصر منذ 2014 الى 2024  نقلة كبري فى مجال التنمية العمرانية والإسكان. 
وقد شهدت تلك الفترة تزايدًا للتعاون بين الدولة والقطاع الخاص وزادت استثمارات الاخير وتم تنفيذ العديد من المشروعات الكبري فى قطاعات الإسكان والمرافق والبينة الاساسية. 

المشروعات وفرت أكثر من 6.5 مليون فرصة عمل

و تقوم الدولة بتنفيذ العديد من المشروعات بالشراكة مع القطاع الخاص في قطاعي الإسكان والمرافق، بتكلفة إنشائية أكثر من 2.5 تريليون جنيه، وفرت تلك المشروعات أكثر من 6.5 مليون فرصة عمل (2.9 مليون فرصة عمل مباشرة - 3.6 مليون فرصة عمل غير مباشرة)، إضافة إلى رواج الأنشطة الصناعية والتجارية المرتبطة بقطاع التشييد والبناء.

تنفيذ نحو 37 مدينة جديدة مرحلة اولي تستوعب أكثر من 30 مليون نسمة  

وانتهجت وزارة الاسكان سياسة لزيادة مساحة الرقعة العمرانية من 7 الى 14 % لاستيعاب الكثافات السكانية الحالية والمستقبلية فقامت وزارة الاسكان بتنفيذ المرحلة الاولي من تلك المدن والتى تضم وفقًا للمخطط نحو 37 مدينة جديدة حيث تم البدء فى اول مرحلة من تلك المدن والتى ضمت مدن من بينها  العاصمة الإدارية، العلمين الجديدة، المنصورة الجديدة، شرق بورسعيد، الجلالة، الإسماعيلية الجديدة، امتداد مدينة الشيخ زايد، ناصر غرب أسيوط، غرب قنا، توشكى الجديدة، حدائق أكتوبر، شرق ملوى، والفشن الجديدة «شرق بنى سويف».
ومن المخطط أن تستوعب أكثر من 30 مليون نسمة، كما تعد تلك المدن بمثابة مراكز للأعمال.
و خصصت وزارة الاسكان  14 مدينة جديدة، داخل مختلف محافظات الصعيد، وذلك على مرحلتين، المرحلة الأولى منها تتضمن 7 مدن، والمرحلة الثانية 7 مدن أخرى، وتوفر هذه المدن ما يقرب من مليون فرصة عمل حقيقية لشباب تلك المحافظات، بينما يقطن نحو 7 مدن منها وهى المرحلة الأولى نحو 950 ألف نسمة.


صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري طرح 17 إعلانا منذ 1/6/2014 تقدم للحجز بها 1.6 مليون مواطن

توفير مسكن ملائم لكل مواطن من أهم أولويات الرئيس السيسي،و بذلت وزارة الإسكان جهدا كبيرا في سبيل تحقيق توجيهات الرئيس وتنفيذ مشروعات سكنية بأعلى مستوي من الجودة  .

حجم التمويل العقاري الممنوح للمستفيدين حتى الآن نحو 70 مليار جنيه

و قام صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري حتى الآن بطرح 17 إعلانا منذ 1/6/2014، تقدم للحجز بها 1.6 مليون مواطن، وبلغ حجم التمويل العقاري الممنوح للمستفيدين حتى الآن نحو 70 مليار جنيه، من خلال 22 بنكا و8 شركات، ووصل الدعم النقدي الممنوح 9.5 مليار جنيه.

تم وجاري تنفيذ أكثر من مليون وحدة سكنية ضمن المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين - محور منخفضي الدخل" 

وعن المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين - محور منخفضي الدخل" تم وجار تنفيذ مليون وحدة سكنية، بالإضافة إلى 28 ألف وحدة سكنية تم وجار تنفيذها بالمدن الجديدة والمحافظات ضمن المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين" - محور متوسطي الدخل، ويجري تنفيذ وإسناد 55.5 ألف وحدة سكنية ضمن برنامج "الإسكان الأخضر" بمدن (العبور الجديدة - العاشر من رمضان - حدائق العاصمة - أسوان الجديدة - أكتوبر الجديدة - العبور الجديدة - العاشر من رمضان - بدر - 15 مايو).
وكان قد تم وضع خطة طموحة لحل الفجوة الإسكانية تتضمن تقليص الفجوة العددية بين العرض والطلب للوحدات السكنية، فهناك خطة مقترحة (2024: 2030) للوصول إلى إتاحة 3.7 مليون وحدة سكنية، بجانب العمل على استغلال الوحدات الشاغرة والتي يصل عددها إلى 2 مليون وحدة سكنية.
وعلى مستوي الإسكان الفاخر  تم تنفيذ 34191 وحدة ما بين فيلات وإسكان فاخر وإسكان مختلط بمشروعات العاصمة الإدارية الجديدة، 35615 وحدة سكنية متنوعة بمشروعات مدينة العلمين الجديدة، 1538 فيلا بمدن أسوان الجديدة  والمنصورة الجديدة.

الانتهاء من تطوير أكثر من 95% من المناطق الخطرة وإعلان مصر خالية من المناطق العشوائية غير الآمنة


وبالنسبة للإسكان البديل بذلت الدولة جهدًا كبيرًا في تطوير العشوائيات، تضمن أكثر محور، منها تطوير المناطق غير الآمنة فى الأماكن ذاتها، ومحور إزالة المنطقة بالكامل ونقل السكان للمدن الجديدة، ومحاور أخرى فى تحويل تلك المناطق المهددة للحياة إلى مدن متكاملة متطورة، وتم 
الانتهاء من تطوير أكثر من 95% من المناطق الخطرة وتم إعلان مصر خالية من المناطق العشوائية غير الآمنة، وجاءت مدن «العبور، وبدر، و15 مايو، وأكتوبر» فى مقدمة المدن التى استوعبت سكان هذه المناطق بعد إعلان بدء أعمال التطوير.

استحداث نوعية جديدة من المشروعات بزيادة المسطحات الخضراء منها ممشى أهل مصر بالقاهرة 

وعملت وزارة الإسكان على استحداث نوعية جديدة من المشروعات بهدف زيادة المسطحات الخضراء، منها: ممشى أهل مصر بالقاهرة والذي يبلغ طوله 10 كم، ممشى المنصورة الجديدة، وأسوان الجديدة، والعلمين الجديدة، بالإضافة إلى تطوير المناطق التاريخية وذات القيمة، حيث بلغت تكلفة تطوير المناطق التاريخية "القاهرة الخديوية والفاطمية"، 10 مليارات جنيه، لمشروعات (حديقة الأزبكية - ميدان التحرير - مرحلة واحدة من تطوير كورنيش النيل)، فضلا عن العديد من المشروعات الأخرى مثل تطوير مسجد عمرو بن العاص، ومساجد آل البيت، وغيرها.

وكان لوزارة الاسكان بصمة كبيرة في مجال البحث العلمي لتطوير قطاع الإسكان والبناء، فقد عمل قطاع التخطيط العمراني بالوزارة على عدد من المحاور، ومنها، (البناء الأخضر والمستدام - الأنظمة الذكية والتكنولوجيا المبتكرة للمباني والمدن - مواد ونظم البناء الاقتصادية المناسبة للظروف البيئية المختلفة - ترشيد وتحسين كفاءة استخدام الموارد في المباني والتجمعات السكنية - تدوير المخلفات - استحداث نظم إنشائية مبتكرة لها مردود اقتصادي على البناء - تطوير وإعادة تأهيل وصيانة ومراقبة الكباري - الطرق الحديثة لمعالجة مياه الصرف الصحي وتنقية مياه الشرب، إضافة إلى الإصلاحات التشريعية في مجال الإسكان والبناء).

الجهاز المركزى للتعمير نفذ مشروعات بـ25 مركزًا في 10 محافظات بالمرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”

وقام  الجهاز المركزى للتعمير – الذراع التنفيذى للمشروعات القومية والإستراتيجة لوزارة الاسكان – بتفيذ العديد من المشروعات الكبري  في وقت قياسي، فقد قام بتنفيذ مشروعات بـ25 مركزًا في 10 محافظات بالمرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير الريف المصري، وكذلك إنهاء 381 مشروعًا بـ3 مراكز بمحافظات "كفر الشيخ - الغربية - دمياط" ضمن المبادرة نفسها.

كما يقوم "المركزي للتعمير" بتنفيذ مشروع "حديقة تلال الفسطاط"، والتي تجاور متحف الحضارة، وبحيرة عين الصيرة، تُعد من أكبر الحدائق في منطقة الشرق الأوسط، ويتم تنفيذها على مساحة نحو 500 فدان
ويقوم  جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد، بتنفيذ مشروع إنشاء الوصلة بين دير السيدة العذراء بدرنكة ومحور الهضبة بأسيوط، بطول حوالي 2،5 كم وعرض 12 مترا، بهدف تمهيد الطريق الواصل إلى الدير للتسهيل على الزوار، كما يثوم جهاز تعمير جنوب الصعيد، بإنشاء الطريق الإقليمي الشرقي حول مدينة أسوان، بطول 23 كم، وكذا مشروع توسعة وتطوير كورنيش النيل الجديد، بطول حوالي 9 كم، ومشروع رفع كفاءة وإعادة رصف طريق السماد للربط بين طريقي أسوان/ القاهرة الزراعى الشرقى، وأسوان/ برنيس، بطول 8 كم، بمحافظة أسوان، وذلك فى إطار جهود الدولة لتنمية محافظات صعيد مصر.

و ينفذ الجهاز المركزي للتعمير من خلال جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، مشروع إنشاء القوس الغربي لمحور اللواء عمر سليمان "الطريق الدائري لمحافظة الإسكندرية"،أنهى تنفيذ 381 مشروعًا بمراكز (مطوبس بمحافظة كفر الشيخ – زفتى بمحافظة الغربية – كفر سعد بمحافظة دمياط)، وذلك ضمن مشروعات المرحلة الأولى للمبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير الريف المصري.

تنفيذ 522 مشروعًا في مختلف المجالات التنموية في سيناء ومدن القناة، بتكلفة 46.7 مليار جنيه

ويتولي جهاز تعمير البحر الأحمر، تنفيذ 25 مشروعًا لصالح أجهزة الدولة المختلفة بنطاق محافظة البحر الأحمر، بتكلفة مليار و642.5 مليون جنيه. 
و قام الجهاز المركزي للتعمير من خلال جهاز تعمير سيناء، خلال الفترة من عام 2014 وحتى الآن، بالعمل فى 522 مشروعًا في مختلف المجالات التنموية في سيناء ومدن القناة، بتكلفة حوالي 46.7 مليار جنيه لخدمة أهالي سيناء ومدن القناة، ومن أهم المشروعات الجاري تنفيذها في سيناء ومدن القناة.. هو مشروع تطوير موقع التجلي الأعظم فوق أرض السلام بمدينة سانت كاترين، كما يتم تنفيذ 150 مشروعًا للطرق، بإجمالي أطوال 1154 كم (منفذ 1012 كم - جارٍ 142 كم)، بتكلفة 9.427 مليار جنيه، إضافة إلى 32 مشروعا للتنمية المتكاملة لأهالى سيناء، بإجمالى استثمارات 900 مليون جنيه.. بالاضافة الى إنشاء 18 تجمعا سكنيا بسيناء (11 تجمعًا بشمال سيناء - 7 تجمعات بجنوب سيناء) و4 قري للصيادين بمنطقة إغزايون بشمال سيناء (بإجمالي 1380 منزلًا).