الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل

القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج تخسر6%بالربع الثاني لتنزل إلى3.96تريليون دولار

الإثنين 01/يوليو/2024 - 01:34 م
أصول مصر


هبطت القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج خلال الربع الثاني من العام الحالي بأكثر من 6% أو ما يعادل 260 مليار دولار لتنزل إلى 3.96 تريليون دولار مقارنة مع 4.22 في نهاية الربع الأول من هذا العام بينما تراجعت السيولة الإجمالية لهذه البورصات بنسبة 19% أو 38 مليار دولار لتنخفض إلى 161 مليار دولار في الربع الماضي  مقارنة مع حوالي 199 مليار دولار خلال الثلاث شهور المنتهية مارس من العام الجاري.


وأعلنت قناة  CNBC عربية  من خلال مسح خاص أجراه المحللون فيها أن القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج كانت تراجعت خلال شهر مايو الماضي بمقدار 177 مليار دولار لتنخفض إلى ما يقرب من  3.97 تريليون دولار بينما ارتفعت السيولة الإجمالية لهذه البورصات بنسبة 13% لتصل إلى 55 مليار دولار بنفس الشهر.


تراجع القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج بالربع الأول بحوالي 111 مليار دولار


وتراجعت أيضا القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج خلال الربع الأول من العام الجاري بما يقرب من 3% أو ما يعادل حوالي 111 مليار دولار لتنزل إلى 4.22 تريليون دولار بالمقارنة بالربع الاخير من العام الماضي التي بلغت فيه ما يزيد عن 4.33 تريليون دولار بينما ارتفعت السيولة في هذه البورصات بنسبة 40% لتصل إلى نحو 200 مليار دولار خلال الفترة نفسها.


ومع ذلك فقد صعدت القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج بنسبة 3% أي ما يعادل نحو 136 مليار دولار في شهر فبراير الماضي لترتفع إلى 4.3 تريليون دولار بالمقارنة  بشهر يناير في حين انخفضت السيولة في هذه البورصات بنسبة 70% لتهبط إلى حوالي 65 مليار دولار في نفس الشهر.


بورصة السعودية صاحبة القيمة السوقية الأكبر بين البورصات العربية في منطقة الخليج


وحقق مؤشر تداول أسهم جميع الشركات في بورصة الرياض السعودية صاحبة القيمة السوقية الأكبر بين البورصات العربية في منطقة الخليج،  خلال الأسبوع الأخير من النصف الأول للعام الحالي أعلى مكاسب أسبوعية في 4 أشهر وارتفع مؤشر السوق الرئيسية في جلسة الخميس الماضي للجلسة الخامسة على التوالي بنسبة 2% ليحقق أعلى مكاسب أسبوعية منذ منتصف شهر فبراير الماضي وسط سيولة بلغت 6.6 مليار ريال ومع ارتفاع 116 سهمًا من أصل 238 شركة مدرجة في البورصة.


ورغم تراجع القيمة السوقية للبورصات العربية في منطقة الخليج خلال النصف الأول من العام الحالي فقد أغلقت أغلب أسواق الخليج على مكاسب في جلسة نهاية الربع الثاني بدعم من ارتفاع أسعار النفط ووسط بيانات التضخم الأمريكية ومسار السياسة النقدية ومواعيد خفض أسعار الفائدة التي يترقبها معظم البنوك المركزية حول العالم.