الأربعاء 28 فبراير 2024 الموافق 18 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
بدور ابراهيم
عاجل
مصر

المجلس القومي لذوي الإعاقة يوصي بضرورة تكثيف المبادرات القومية في توعية المجتمع

الجمعة 26/يناير/2024 - 05:16 م
أصول مصر

نظم المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة ظهر اليوم ندوة بعنوان "الدمج الثقافي بين التوعية والإتاحة" في الصالون الثقافي بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته ال 55، ويأتي ذلك وفق شعار المجلس الذي رفعه خلال عام 2024 "مستمرون في التمكين".
تناولت الندوة عرض فيلم تسجيلي لإختصاصات المجلس وإنجازاته وتشبيكه مع الوزارات والمؤسسات والجهات المختلفة في سبيل حماية وتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وفيلم آخر عن عدد من فعاليات وزارة الثقافة التي حدث بها دمج للأشخاص ذوي الإعاقة، وجهودها في إشراكهم في كافة البرامج والأنشطة الثقافية المختلفة.

 مد جسور التواصل بين الثقافات المختلفة

في سياق متصل قالت الدكتورة إيمان كريم المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة؛ أن معرض القاهرة الدولي للكتاب يساهم في مد جسور التواصل بين الثقافات المختلفة، لافتة إلى أن قيمة الإنسان الحقيقية تكمن في الإختلاف، ويجب على الأسرة والمجتمع إكتشاف مواهب أفراد المجتمع والعمل على تنميتها.
وأضافت خلال كلمتها في الندوة؛ أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء أشاد بالمنتجات اليدوية المعروضة بجناح المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته ال 55 خلال الافتتاح.
وأوضحت "المشرف العام على المجلس"، أن قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة رقم (١٠) لسنة ٢٠١٨ نص على أن الوزارة المختصة بالثقافة تلتزم بتوفير الإتاحة الثقافية وإحداث الدمج المجتمع للأشخاص ذوي الإعاقة والعمل على التهيئة المكانية للأحداث الثقافية.


وأشارت إلى أن المجلس مستمر في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الحالية في مبادرة "معرض الكتاب بلغة الإشارة" من خلال توفير عدد من المترجمين لترجمة عدد كبير من الندوات والفاعليات والورش بالتعاون مع اجنحة وزارات الداخلية والدفاع والأزهر ووزارة البيئة والمجالس المتخصصة مثل المجلس القومي للطفولة والأمومة والمجلس القومي للمرأة، والمراكز الثقافية والسفارات، وجناح حياة كريمة.
وتابعت "المشرف العام على المجلس" أنه تفعيلًا لبروتوكول التعاون الموقع بين وزارة الثقافة والمجلس العام الماضي، أطلق الطرفان مشروع "جوه الدائرة" لتعريف الأشخاص ذوي الإعاقة بحقوقهم الثقافية، وتعليم عدد من موظفي وزارة الثقافة والهيئات التابعة لها أساسيات لغة الإشارة لتسهيل التواصل مع الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية.
وأوصت  الدكتورة إيمان كريم بضرورة تكثيف المبادرات القومية في توعية المجتمع وتثقيفه بكيفية التعامل مع الإعاقات المختلفة في جميع المؤسسات الثقافية، والتوسع في البرامج التي تكتشف مواهبهم ومهاراتهم، مع أهمية وجود مسابقة لإكتشاف مواهب الأشخاص ذوي الإعاقة، لافتة إلى أن المجلس أطلق مسابقة من خلال مبادرة "أسرتي قوتي" لاختيار أفضل أسرة للأشخاص ذوي الإعاقة سواء الأب أو الأم أو الأسرة البديلة.
في سياق متصل قال الدكتور أحمد بهي الدين رئيس الهيئة العامة للكتاب؛ أن وزارة الثقافة عملت على إشراك المجلس في معرض القاهرة الدولي للكتاب لتحقيق فكرة تضافر الجهود وتحقيق التكامل وتوحيد الجهود في نشر الوعي وتعزيز التنمية الثقافية.

جهود واسعة في تهيئة وإتاحة الأماكن


وتابع أننا قمنا بجهود واسعة في تهيئة وإتاحة الأماكن داخل معرض الكتاب للأشخاص ذوي الإعاقة، وتطبيق عدد من التخفيضات على الكُتب.
ومن جانبها أشارت الدكتورة سحر أمين أستاذ العلاج بالموسيقى لمرضى التوحد بكلية التربية الموسيقية جامعة حلوان؛ أن الموسيقى لها تأثير على المشاعر لاسيما عملها على تحسين مهارات مصابي التوحد والعمل على تعزيز الثقة بالنفس كالألعاب الموسيقية، وتهتم وزارة الثقافة بالأنشطة الموسيقية من خلال المبادرات والمسابقات لتكون وسيلة لاكتشاف المواهب المختلفة كمسابقة المواهب الذهبية وتهتم بفئات معينة كالإعاقات الذهنية ومرضى التوحد وغطت محافظات كبيرة.
وناشدت بأهمية نشر الوعي بين طلاب الجامعات والعمل على زيادة التنمية الثقافية والدمج المجتمعي للأشخاص ذوي الإعاقة، وتبني المواهب المختلفة لهم والعمل على تنميتها.
وفي ذات السياق قالت الدكتورة فينوس فؤاد وكيل وزارة الثقافة؛ أن الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة التي وقعت عليها مصر عام ٢٠٠٦ أشارت إلى فكرة الدمج بمنظورين المنظور الأول الدمج التربوي وبدأت مصر به أولًا ومراعاة ذلك في نظام الامتحانات، والمنظور الثاني الدمج الثقافي وعملت وزارة الثقافة على تفعيل ذلك من خلال إشراك الأشخاص ذوي الإعاقة في جميع الأنشطة والفعاليات الثقافية كمسابقة المبدع الصغير ومسابقة المواهب الذهبية، كما عملت الوزارة على تحقيق الإتاحة المكانية للأحداث الثقافية.

 إتاحة جميع البرامج الثقافية للأشخاص ذوي الإعاقة

وأشارت إلى أن وزارة الثقافة تعمل على إتاحة جميع البرامج الثقافية للأشخاص ذوي الإعاقة، وسيتم تخصيص جناح دائم للمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في جميع دوراته المقبلة.
وأوصت كافة القطاعات العاملة في مجال الدراما بضرورة قيام المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة بمراجعة المشاهد التي يظهر فيها الأشخاص ذوي الإعاقة قبل ظهورها أمام الجميع أو في وسائل الإعلام للتأكد من أنها تليق بهم وتظهرهم كأنهم أشخاص فاعلين، وإجراء حصر بالكتب والإصدارات التي تتم تحت مظلة وزارة الثقافة ومد المجلس بها للعمل على التوعية بها وإحداث طفرة ثقافية لدي الأشخاص ذوي الإعاقة من خلالها.
ومن ناحية أخرى قالت الروائية والإعلامية بسنت عثمان الأمين العام لمؤسسة عدالة ومساندة المرأة المصرية، عضو التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، أن مؤسسات المجتمع المدني كانت تقوم بمجهود كبير لكن دورها كان مهمش، ولكن مع مناداة الرئيس عبد الفتاح السيسي بتضافر جهود مؤسسات الدولة مع المجتمع المدني خرجت مجهودات هذه المؤسسات للنور وأصبح دورها ملموس لدى المجتمع، لافتة إلى مؤسسة عدالة ومساندة قامت بإعداد أطلس الأشخاص ذوي الإعاقة الذي يرتكز على فكرة رصد فئات الأشخاص ذوي الإعاقة واحتياجاتهم المختلفة، وآليات دمجهم في المجتمع وكافة المجالات.


وفي ختام الندوة قامت الدكتورة إيمان كريم المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة بتكريم ثلاثة أُسر للأشخاص ذوي الإعاقة، الأولى أسرة "إيمان أحمد أسامة" من ذوي الإعاقة الذهنية مصابي التوحد، والأسرة الثانية "أحمد محمد بهاء الدين" من ذوي الإعاقة الذهنية "الداون ساندروم"، و"عبد الرحمن عرام" وهو من الأشخاص ذوي الإعاقة.
الجدير بالذكر أن الندوة افتتحتها الدكتورة إيمان كريم المشرف العام على المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، وحضرها الدكتور أحمد بهي الدين  رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب نائبًا عن وزيرة الثقافة، والدكتورة سحر أمين أستاذ العلاج بالموسيقى لمرضى التوحد بكلية التربية الموسيقية جامعة حلوان، والدكتورة فينوس فؤاد وكيل وزارة الثقافة، والروائية والإعلامية بسنت عثمان الأمين العام لمؤسسة عدالة ومساندة المرأة المصرية، عضو التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، وعبد الرحمن عرام مقدم برامج بقناة المحور.
وأدار اللقاء حسام الدين الأمير المستشار الإعلامي للمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، وشارك في اللقاء أندي العربي من الأشخاص ذوي الإعاقة البصرية وهي أصغر مذيعة في البرنامج الأوروبي الفقرة اليونانية بالإذاعة المصرية، ومدرس دولي معتمد من مركز سالونيك باليونان، إلى جانب محمد سري المنسق الإعلامي للمجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، وعدد من المثقفين ورواد معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته ال 55.